دول المجلس تنفذ مبادرات وأنشطة بيئية

«عمان» عقدت لجنة الاستدامة البيئية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية اجتماعها الثاني لهذا العام، عبر تقنية الاتصال المرئي، حيث شاركت السلطنة ممثلة بوزارة البيئة والشؤون المناخية في هذا الاجتماع، إلى جانب مشاركة عدد من ممثلي الجهات المعنية بشؤون البيئة بدول المجلس. وناقشت اللجنة الخطة التشغيلية لأعمالها خلال السنوات الخمس القادمة، والمتضمنة تنفيذ عدد من المبادرات والبرامج والأنشطة ذات العلاقة بأعمال اللجنة. وسيتم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للجنة الوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والتي تم إقرارها في مسقط عام 2019، خلال السنوات الخمس القادمة (2020 – 2024)، والتي من شأنها أن تحقق عددا من الأهداف الاستراتيجية، كاستدامة التنوع الأحيائي وتعزيز رأس المال الطبيعي، وتعزيز حماية البيئة والصحة البيئية، الاستخدام المستدام للموارد الطبيعية بما يحقق التنمية المستدامة، وتنسيق مواقف دول المجلس تجاه الاتفاقيات الإقليمية والدولية البيئية وتفعيل الشراكات الدولية الاستراتيجية. حيث سيتم تنفيذ عدد من المبادرات والمشاريع والبرامج والأنشطة المختلفة لتحقيق هذه الأهداف، وسيقوم بمتابعتها خمس لجان وهي: اللجنة الدائمة لاتفاقية المحافظة على الحياة الفطرية ومواطنها الطبيعية بدول مجلس التعاون (لجنة الحياة الفطرية)، ولجنة إدارة المواد الكيميائية والنفايات، ولجنة جودة الهواء، ولجنة البيئة البحرية، ولجنة الاستدامة البيئية. وقد جاء اجتماع اللجنة تنفيذا للقرارات الصادرة عن الاجتماع الحادي والعشرين للوزراء المسؤولين عن شؤون البيئة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي تم عقدة برئاسة السلطنة في مسقط خلال أكتوبر عام 2019، ومن ضمنها القرار رقم (4/21) بشأن الموافقة على الخطة الاستراتيجية للجنة.