إنشاء مشروع لتحويل زيوت الطعام المستخدمة إلى وقود حيوي بمدينة خزائن

العمانية: وقّعت مدينة خزائن الاقتصادية الثلاثاء اتفاقية تأجير أرض صناعية مع شركة وقود لإنشاء أول مشروع مستدام لإعادة تدوير زيوت الطعام المستخدمة وتحويلها إلى وقود حيوي. ويعد هذا المشروع من المشاريع المبتكرة بشراكة مع إحدى بيوت الخبرة العالمية ويتم تبنيه من قبل وحدة دعم التنفيذ والمتابعة ومبادرة “إيجاد” وهي منصة إلكترونية بدعم من القطاع الخاص تهدف لتجسير الفجوة وتعزيز التعاون في مجالات البحث والابتكار بين القطاعين الصناعي والأكاديمي في السلطنة. ووقع الاتفاقية من جانب مدينة خزائن الاقتصادية خالد بن عوض البلوشي الرئيس التنفيذي وطلال حسن رئيس مجلس إدارة شركة وقود، ويأتي هذا استكمالا للجهود المبذولة لاستقطاب مختلف الاستثمارات وخاصة المشاريع المبتكرة إلى مدينة خزائن الاقتصادية. وقال خالد بن عوض البلوشي الرئيس التنفيذي لمدينة خزائن الاقتصادية : “نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية التي تمكنّا من خلالها من استقطاب مشروع نوعي ومبتكر يسهم في رفد الاقتصاد الوطني ، لإنشاء مصنع متطور لإعادة تدوير مخلفات زيوت الطعام وتحويلها إلى وقود حيوي بهدف تعظيم الاستفادة من هذه الموارد غير المستغلة حاليا وهو ما يؤكد الأهمية الكبيرة التي باتت تتمتع بها مدينة خزائن الاقتصادية كوجهة للمستثمرين من السلطنة وخارجها وما يتميز به موقعها الاستراتيجي القريب من الطرق والموانئ الرئيسية، علاوة على قيامنا مؤخرا بطرح مجموعة من الحوافز والتسهيلات لتحفيز الاستثمار في ظل التحديات القائمة حالياً كالإعفاء من رسوم التأجير لفترات معينة وكذلك من رسوم بعض الخدمات الإدارية”. وأضاف الرئيس التنفيذي لخزائن: “نسعى دائما في خزائن إلى مواءمة خططنا في جذب وترويج الاستثمارات مع توجه الحكومة في تأسيس المشاريع النوعية التي ترفد الاقتصاد الوطني وتسعى لاستغلال الموارد المحلية في تصنيع منتجات ذات قيمة مضافة لدعم خطط الحكومة في برامج تعزيز التنويع الاقتصادي”. من جانبه قال طلال حسن رئيس مجلس إدارة وقود :” سنبدأ قريبا في أعمال البناء حيث من المتوقع أن يتم تدشين العمليات التشغيلية للمصنع خلال الربع الثاني من عام 2021″. من جهته قال ماهر الحبسي الرئيس التنفيذي لشركة وقود “نسعى من خلال التعاون مع مختلف الأطراف ذات العلاقة إلى بناء مركز لإنتاج الوقود الحيوي في السلطنة بمدينة خزائن الاقتصادية يتخصص في إنتاج وقود الديزل الحيوي بالشراكة مع شركة الوقود الأخضر “Green Fuels” إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال إنتاج الوقود من مصادر الطاقة المتجددة، كما نثمن الدعم الذي حظي به المشروع من قبل وحدة دعم التنفيذ والمتابعة ومبادرة “إيجاد”. ويعد مشروع إعادة تدوير زيوت الطعام المستخدمة وتحويلها إلى وقود حيوي أحد المشاريع الاستراتيجية التي تم تبنيها من قبل وحدة دعم التنفيذ والمتابعة وذلك بناء على عدد من المعايير، من أهمها وجود شريك استراتيجي وقدرة المشروع على تعزيز القيمة المحلية المضافة وتحقيق الاستدامة في التنويع الاقتصادي وتشجيع الابتكار في السلطنة. الجدير بالذكر أن مدينة خزائن الاقتصادية تعد أحدث مدينة اقتصادية متكاملة يتم تطويرها في ولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة، وتتمتع المدينة بموقع استراتيجي بالقرب من العاصمة مسقط، حيث تبعد خزائن نحو 30 دقيقة فقط من مطار مسقط الدولي، وحوالي ساعتين من ميناء صحار. كما سيتم ربط المدينة بسكة الحديد المستقبلية وهو ما يجعلها موقعا مثاليا للنقل متعدد الوسائط ويساهم في جعل خزائن مدينة اقتصادية واعدة. كما ستضم المدينة أول ميناء بري بالسلطنة بالإضافة إلى مشاريع لوجستية وصناعية وتجارية، مع وجود وحدات سكنية متعددة الاستخدامات ومرافق ترفيهية ومنافذ لتجارة التجزئة والمدارس العالمية والمراكز الصحية التي ستخدم مستقبلا جميع القاطنين بالمدينة، وسيسهم تنفيذ الحزمة الأولى من المشرع في توفير أكثر من 3 ملايين متر مربع من المساحات القابلة للاستثمار ومن المتوقع إكمال أعمال البنية الأساسية للمدينة خلال نهاية هذا العام. يذكر أن شركة الوقود الأخضر “Green Fuels” الشريك الاستراتيجي للمشروع، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال إنتاج الوقود الحيوي في عام 2003م بالمملكة المتحدة وبلغت مبيعاتها الإجمالية من الوقود نحو 500 مليار دولار أمريكي إلى عملاء في 80 دولة بمختلف أنحاء العالم.