اتساع قاعدة المشتركين في قطاع الكهرباء.. والمشاريع الزراعية الأقل استهلاكا

  • استهلاك القطاع الخاص 79% بما في ذلك القطاع السكني
كتب – زكريا فكري:
اتسعت قاعدة المشتركين في قطاع الكهرباء خلال العام الماضي بنسبة 4.7%، لتنفرد شركة مزون لتوزيع الكهرباء بأكبر نسبة مشتركين على مستوى محافظات السلطنة تصل إلى 35.8% من إجمالي عدد المشتركين الذي يبلغ مليونا و 277 ألف مشترك. وتتولى شركة مزون تزويد المشتركين بالكهرباء في محافظة الداخلية ومحافظتي جنوب الشرقية وشمال الشرقية ومحافظة جنوب الباطنة إضافة إلى ولاية السويق التابعة لشمال الباطنة، وهى مساحة كبيرة وشاسعة، تليها شركة مسقط لتوزيع الكهرباء والتي تصل نسبة مشتركيها إلى 31.8%، غير أن نسبة استهلاك الكهرباء في مسقط يفوق استهلاك المشتركين في مزون التي تضم أكبر نسبة مشتركين، حيث تصل نسبة الوحدات المباعة في مسقط 34.5% ، مقابل 26.3% لمشتركي شركة مزون، ويرجع ذلك إلى وجود كبار المستهلكين في مسقط إضافة إلى تعدد وتنوع الأنشطة التجارية والصناعية والسياحية.
وكشف التقرير السنوي لمجموعة الكهرباء القابضة “نماء” أن إجمالي الوحدات المباعة من الكهرباء العام الماضي قد بلغت 33.8 جيجا واط في الساعة، استهلكت منها الشركات الصناعية 38.3% وهى الشركات التي تتم معاملاتها سعريا وفقا للتعرفة المنعكسة على التكلفة أي بدون دعم حكومي، وتصل نسبة هذه الفئة حوالي 1% من إجمالي عدد المشتركين.

أقل الجهات استهلاكا للكهرباء.
كان القطاع الزراعي هو أقل القطاعات استهلاكا للكهرباء العام الماضي، إذ لم يتجاوز استهلاكه 1.6%. وإجمالي القطاع الحكومي لا يتعدى استهلاكه للكهرباء 21%، في حين أن استهلاك القطاع الخاص للكهرباء يصل إلى 79% بما في ذلك القطاع السكني.
ويتميز قطاع توزيع الكهرباء في السلطنة بارتفاع نسبة تغطية قراءات العدادات بدقة ودون ترتب مشاكل عليها، وقد سجلت نسية تغطية قراءة العدادات 93.2% العام الماضي وهي نسبة كبيرة ومنضبطة جدا بالمقارنة بقطاعات القراءة والفوترة في جهات أخرى.