مجلس معهد الإدارة يدرس تطبيق التدريب عن بعد لبرامج بخطة 2020

عقد مجلس إدارة معهد الإدارة العامة اجتماعه الثاني لهذا العام 2020 برئاسة معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية – رئيس مجلس إدارة المعهد.
واستعرض المجلس التقرير الخاص بمتابعة تنفيذ قرارات الاجتماع الأول لعام 2020، والموضوعات المعروضة في جدول الأعمال وأهمها الدليل الإجرائي المقترح لسياسات وإجراءات الموارد البشرية بالمعهد، والذي وضع بما يتوافق مع طبيعة عمل المعهد العلمية، وأنشطته المرسومة في نظامه الصادر بالمرسوم السلطاني السامي (28/ 2016)، بالإضافة إلى متطلبات استقطاب وتشغيل وتطوير موارده البشرية عموما وهيئته العلمية خصوصًا.
وناقش المجلس مرتكزات إعداد الدليل ومدى تماشيه مع الخطط الاستراتيجية لرؤية عمان للتنمية البشرية 2040 واستراتيجية المعهد لإدارة موارده البشرية والأنظمة واللوائح المطبقة في الجهاز الإداري للدولة واستعرض فصول الدليل ومجموعها (26) فصلا تغطي كافة جوانب إدارة الموارد البشرية ومنها تخطيط الموارد البشرية، والاختيار والتوظيف، والتعيين وإجراءات الالتحاق بالعمل، والتوجيه الوظيفي، والرواتب والعلاوات والبدلات والمكافآت، ومواعيد العمل والدوام المرن والدوام عن بعد والإجازات، وتقويم الأداء الوظيفي، والتطوير والتعلم المستمر، والصحة والسلامة المهنية، وقواعد السلوك الأخلاقي والمساءلة، وإنهاء الخدمة والتقاعد.

وقد بارك المجلس توجه المعهد لتبني سياسات موارد بشرية تضمن للمعهد استقطاب واختيار أفضل الكفاءات العلمية، وتكفل تنميتها وتطويرها، واستثمار طاقاتها ومعارفها وخبراتها استثمارًا رشيدًا بكفاءة وفعالية عالية، كما أشاد المجلس بالتوجه لتطبيق نظام إدارة الأداء وتقييم أداء موظفي المعهد بالمقارنة مع الأهداف والمؤشرات الرئيسة للأداء، وربط التحفيز بالإنجاز والنتائج المتميزة على المستوى الفردي وعلى مستوى أداء المعهد ككل.
واطلع المجلس على التقرير السنوي للمعهد عن عام 2019 وأجاز رفعه إلى مجلس الخدمة المدنية، كما اطلع على مستجدات عمل المعهد في ظل جائحة كورونا (كوفيد-19) والإجراءات المتخذة لضمان استمرار قيام المعهد بأدواره العلمية، وتنفيذ خطته السنوية لهذا العام، وإمكانية تطبيق التدريب عن بعد لبعض البرامج المدرجة بخطة 2020، واعتماد هذا المسار للتدريب بالمعهد بالتوازي مع التدريب في القاعات التدريبية في خطط المعهد القادمة.

كما ناقش المجلس مبادرة المعهد في إطلاق سلسلة تقارير استشراف المستقبل – الإدارة بعد جائحة كورونا الموجهة لمتخذي القرار وكافة المهتمين في الجهاز الإداري للدولة وخارجه، والتي تركز على وضع ملامح لمستقبل بعض الموضوعات الإدارية المهمة من خلال تحليل موقفها الحالي، وقراءة التوجهات بشأنها وعرض الممارسات الدولية والإقليمية المرتبطة بها، والتي تهدف إلى المساعدة في رسم الخطط المستقبلية المرتبطة بتلك الموضوعات، وفتح نقاشات مؤسسية ومجتمعية بشأنها، والمساهمة في زيادة الوعي بها.
وأحيط المجلس بردود الفعل الإيجابية بشأن الموضوعات والبيانات والمعلومات والمادة العلمية المصاحبة للتقارير الأربعة الصادرة خلال الشهرين الماضيين، والتي كانت حول مستقبل التدريب والتعلم، وملامح مستقبل بيئة العمل، وملامح مستقبل المخاطر المؤسسية، ومستقبل الاستدامة المالية.
من جانب آخر اطلع المجلس على مبادرة “جرس” والموضوعات التي تستهدفها هذه المبادرة بهدف إيصال المعلومة والممارسة الإدارية عبر المقاطع المصورة، وقد وجه المجلس بمواصلة جهود التطوير والاستفادة من التقنية الحديثة، في إيصال رسالة المعهد التنموية والتوعوية.
كما تقدم معالي الشيخ رئيس مجلس الإدارة وأصحاب السعادة وأعضاء مجلس إدارة معهد الإدارة العامة بالشكر الجزيل للموظفين الذين شملهم التقاعد لهذا العام، على ما قدموه من جهود مخلصة خلال مسيرتهم العملية الطويلة في معهد الإدارة العامة والتي أثمرت بلا شك في تطور المعهد منذ تأسيسه إلى ما وصل إليه اليوم .
واختتمت مناقشات المجلس باتخاذ القرارات المناسبة حيال الموضوعات المطروحة وما طرح من موضوعات مستجدة خلال الاجتماع.