سيرينا متلهفة لخوض بطولة فلاشينغ ميدوز

لوس انجليس (أ ف ب) – أعلنت نجمة كرة المضرب الأميركية سيرينا وليامس أنها “متلهفة حقا” لخوض منافسات بطولة الولايات المتحدة، آخر البطولات الأربع الكبرى، والتي تم الإبقاء على موعدها المحدد سلفا، ولكن بدون جمهور بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.
وقالت سيرينا التي باتت أول نجمة في الكرة الصفراء تعلن مشاركتها في البطولة الأميركية التي تقام على ملاعب فلاشينغ ميدوز في نيويورك، في مقطع فيديو “أعتقد أن الاتحاد الأميركي سيقوم بعمل جيد جدا للتأكد من أن الجميع سيكون في أمان. إنه جنون. أنا متحمسة”.
وستحاول سيرينا في الفترة بين 31 أغسطس و13 سبتمبر المقبلين، الفوز باللقب السابع في فلاشينغ ميدوز والـ24 في الغراند سلام خلال مسيرتها الاحترافية.
وتعتبر مشاركة سيرينا دعما مهما للاتحاد الأميركي الذي واجه مشروعه وصيغته المقترحة لإقامتها والقيود الصحية المرافقة لها، انتقادات العديد من اللاعبين على رأسهم الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول عالميا والاسباني رافايل نادال الثاني وحامل لقب البطولة الأميركية.
وتطرق النجم الصربي الفائز ببطولة فلاشينغ ميدوز ثلاث مرات (2011 و2015 و2018) الى الاجراءات الصحية الصارمة التي ستعتمدها البطولة، لجهة خضوع أي لاعب للحجر الصحي لدى وصوله الى الأراضي الاميركية، بالاضافة الى استحالة جلب معه أكثر من فرد واحد من جهازه الفني الى أرض الملعب.
وقال في هذا الصدد “هذا يعني بأنك لا تستطيع الذهاب الى الملاعب وبالتالي لا يمكنك ان تتدرب”.
وأشار ديوكوفيتش الى انه تشاور مع لاعبين آخرين، ولمس لديهم “سلبية” معينة تجاه الصيغة المقترحة للبطولة الأميركية التي عادة ما تكون الأخيرة في جدول الغراند سلام.
موقف ديوكوفيتش لاقاه أيضا نادال، حامل اللقب والباحث عن لقب إضافي يعادل به الرقم القياسي لعدد ألقاب الغراند سلام والمسجل باسم غريمه السويسري روجيه فيدرر (20 لقبا)، حيث رأى ان كرة المضرب لا يجب ان تعود الى الملاعب، قبل ان يصبح ذلك آمنا بشكل كامل.
وبحسب البروتوكول الجديد المتوقع فرضه خلال البطولة الأميركية، سيتم إجراء اختبارات فيروس “كوفيد-19” للاعبين قبل مغادرتهم إلى نيويورك، عند وصولهم وطوال إقامتهم، مرة أو مرتين في الأسبوع.
كما يمكنهم الإقامة في فندق حيث يتم حجز غرفتين مزدوجتين لهم، أو استئجار منزل، ويمكن أن يرافقهم ثلاثة أعضاء من محيطهم.
وبعد تأجيل الموعد الاستثنائي لبطولة فرنسا المفتوحة لمدة أسبوع واحد (من 20 إلى 27 أيلول/سبتمبر) وحصول ديوكوفيتش ونادال على أسبوعين للعودة إلى أوروبا والتأقلم مع الملاعب الترابية، يبدو من الصعب تخيل إهدارهما لفرص تعزيز سجلهما من الألقاب والقتال على تتويج إضافي في فلاشينغ ميدوز.
كما أن غياب فيدرر الذي انتهى موسمه بسبب عملية جراحية في ركبته اليمنى، يمنح نادال فرصة التتويج في نيويورك وبالتالي معادلة الرقم القياسي لعدد الألقاب في الغراند سلام، وديوكوفيتش الاقتراب منهما بكسبه اللقب الـ18 الكبير في مشواره الاحترافي.
وأعرب المدير العام للاتحاد الاميركي لكرة المضرب مايك داوز عن سعادته بالابقاء على بطولة فلاشينغ ميدوز في موعدها، وقال “إنه القرار الصحيح لكرة المضرب”، مضيفا “أخبرنا مشجعونا أنهم سعداء لرؤية أفضل اللاعبين في العالم”. ولكن يتعين على المسؤولين إقناعهم بالمجيء الى نيويورك.