“الصناعات الحرفية” تكرم عددا من المتقاعدين ضمن مبادرة العطاء الوظيفي

كرمت معالي الشيخة عائشة بنت خلفان بن جميل السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية بديوان عام الهيئة بمرتفعات المطار عددا من المتقاعدين من موظفي الهيئة ضمن مبادرة الإشادة بجهود العطاء الوظيفي والمهني للكوادر الإدارية والفنية لقطاع الصناعات الحرفية في السلطنة وشملت المبادرة تكريم المتقاعدين من أصحاب مُدد الخدمة الطويلة، وتمثل مبادرة الهيئة العامة للصناعات الحرفية لتكريم الموظفين إحدى المبادرات التي أطلقتها الهيئة لتكريم المتقاعدين من أصحاب مدة الخدمة الطويلة وتهدف هذه المبادرة إلى الاحتفاء بالدور الرائد للمتقاعدين في خدمة الوطن والتأكيد على أن عطاءهم سيظل دائماً محل فخر واعتزاز فضلاً عن تعزيز أفق المشاركة المجتمعية الإيجابية لهم في أوساط المجتمع باعتبارهم إحدى دعائم النسيج الاجتماعي التي لا غنى عنها في تحقيق دعائم التنمية الشاملة إضافة إلى تشجيع المتقاعدين على العطاء والإبداع.
وأوضحت معالي الشيخة عائشة السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية بأن الدور المُجيد للمتقاعدين في البناء والتنمية الشاملة على مدار سنوات خدمة الموظف هو الرصيد الفعلي الذي سيظل باقياً في ذاكرة النهضة العُمانية الشامخة، وقالت معاليها: اليوم ونحن نكرمكم نضيف لهذه الذاكرة صفحة جديدة نأمل أن تمثل حافزا على المضي قدماً في خدمة عُمان، ودائما ما تكون سمة العطاء الوظيفي متجددة نحو الطموح والإنجاز ولا تقف أمامها أي عوائق أو مثبطات، وإن العزم والحرص الدائمين على مواصلة مسيرة الإنجازات التنموية المستدامة التي بدأها المغفور له بإذن الله تعالى جلالة السلطان قابوس بن سعيد – طيب الله ثراه – استمرت بفضل الجهود المخلصة التي تبذلها حكومتنا بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه – في سبيل تحقيق أمن ورفاه هذا الوطن العزيز.