بتوجيهات سامية.. فض دور الانعقاد السنوي لمجلس عُمان

العمانية: صرّح سعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي أمين عام مجلس الشورى، بأن المجلس تلقى التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه – القاضية بفض دور الانعقاد السنوي الأول (٢٠١٩ -٢٠٢٠) من الفترة التاسعة للمجلس اعتبارًا من يوم الخميس الموافق 16 يوليو 2020م.
ويعتبر ذلك إعلانا رسميا بانتهاء الدور الأول لمجلس عمان، عملا بأحكام المادة (58 مكررا 26) التي تنص على أنه “يكون لمجلس عمان دور انعقاد عادي لا يقل عن ثمانية أشهر في السنة، يعقد بدعوة من جلالة السلطان خلال شهر نوفمبر من كل عام.
بالإضافة إلى المادة (58 مكرر 29) من النظام الأساسي للدولة التي تنص على “أن تكون دعوة مجلس عمان للانعقاد في أدواره العادية أو غير العادية وفضها بأداة قانونية مناسبة.
و أضاف سعادته بأن المجلس شهد أحداثا مهمة ومحورية هذا العام فقد شهد مجلس عمان مشهدا وطنيا عايشناه للمرة الأولى في مجريات انتقال ولاية الحكم وتنصيب حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم، حفظه الله ورعاه، ليكون خير خلف لخير سلف، حينما اتفق مجلس العائلة المالكة “على تثبيت الاسم الموجود في رسالة السلطان الراحل قابوس بن سعيد، طيّب الله ثراه، دون الانتظار لثلاثة أيام.
كما شهد مجلس عمان استكمالا لذلك الحدث التاريخي، الخطاب الأول لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم، حفظه الله ورعاه، والذي لمسنا فيه الكثير من المضامين المهمة بمختلف الجوانب المهمة فقد أوضح جلالته في خطابه الأول محاور السياسة الداخلية والخارجية للسلطنة وخاطب فيه المجتمع العُماني ولخص فيه الإنجازات الكبرى التي تمت في عصر النهضة العمانية بقيادة المغفور له بإذن الله تعالى السلطان قابوس بن سعيد، طيب الله ثراه، إضافة إلى أن المجلس شهد عدة مناشط منها الجلسة الاستثنائية وانتخابات رئاسة المجلس وأعضاء المكتب ورؤساء اللجان الدائمة واستعراض خطط اللجان، كما كانت هناك جلسة لمناقشة الموازنة العامة للدولة.
وأكد الندابي بأنه وعلى الرغم من الأوضاع والظروف الصعبة المتعلقة بجائحة كورونا “كوفيد ١٩” فقد واصل أصحاب السعادة أعضاء المجلس أعمالهم التشريعية والرقابية بكل همة عبر التطبيقات المرئية باستخدام التقنيات الحديثة حيث وفرت الأمانة العامة للمجلس كل الدعم الإداري والفني لتسهيل قيامهم بأعمالهم عن بعد وذلك بالتعاون مع ادارة منشآت مجلس عمان.