القائمة هل تشهد (غيابات).. كأس آسيا في (عز) الاختبارات ..!

كتب – راشد السيابي
وقع منتخب الناشئين في مطب منتخب الشباب بعد تغيير موعد بطولة كأس آسيا التي ستقام في دولة البحرين في الفترة من الخامس والعشرين من نوفمبر وحتى الثالث عشر من ديسمبر 2020 وهو الموعد الذي لا يتناسب مع استعداد منتخب الناشئين لارتباط اللاعبين بالدراسة والاختبارات في هذه الفترة وبذلك يتكرر المشهد للمرة الثانية على التوالي خلال عام واحد بعد أن واجه منتخب الشباب نفس المعضلة في تصفيات مجموعته التي كانت مقررة أن تقام في مدينة كربلاء العراقية إلا أنها تأجلت إلى نوفمبر بسبب الظروف السياسية التي واجهتها العراق في موعد التصفيات وتم تأجيلها لتقام بعد ذلك في مسقط وفي المنافسات تعرض منتخب الشباب إلى ( صدمة ) الغيابات للاعبين الأساسيين بسبب ارتباطهم بالاختبارات والدراسة حيث رفض أغلب أولياء الأمور مشاركة أبنائهم الطلبة مع المنتخب مما اضطر الجهاز الفني إلى الاعتماد على العناصر غير الأساسية ليودع منتخب الشباب التصفيات مبكرا بعد النتائج السلبية التي حققها على الرغم أن المباريات أقيمت في مسقط إلا أن الأرض والجمهور لم يكن عاملا مساعدا للصعود.
خطة الإعداد
وكان الاتحاد الآسيوي قد قرر سابقا إقامة نهائيات كأس آسيا في سبتمبر من العام الحالي إلا أن الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم حالت دون إقامتها في الموعد المحدد وتم ترحيلها إلى 25 نوفمبر وحتى 13 ديسمبر. ويشارك في بطولة كأس آسيا كل من اليابان وطاجيكستان والسعودية والصين وكوريا الشمالية وكوريا الجنوبية وقطر وإيران والإمارات واستراليا والهند واليمن واندونيسيا وأوزبكستان والبحرين البلد المستضيف بالإضافة إلى منتخبنا.
عمان الرياضي
تواصل مع هلال العوفي مدرب منتخب الناشئين فقال متسائلا هل التأجيل لمصلحتنا أو لا .. فحسب الظروف الحالية فإن الأمر يترتب على العمل الذي تقوم به عدد من الجهات من بينها اتحاد كرة القدم ووزارة التربية والتعليم وأولياء الأمور فنحن هنا نتحدث عن فصل دراسي كامل والمقرر أن يبدأ في 23 أغسطس ويستمر حتى نهاية ديسمبر فالفترة الماضية لإقامة البطولة كان مقررا لها أن تقام في سبتمبر بداية الفصل الدراسي الأول حيث يتأثر اللاعبون بشكل بسيط جدا حيث يتغيبوا لمدة أسبوعين أو ثلاثة عن الدراسة وأما الموعد الجديد فان اللاعبين سيظلوا بين التفكير في الدراسة وبين التدريب والمعسكرات سواء المحلية أو الخارجية وبالتالي فان معضلة تواجه المنتخب بسبب ارتباط اللاعبين بالدراسة والاستعداد للبطولة وهي فترة ثلاثة أشهر .. سبتمبر وأكتوبر ونوفمبر ومنتصف ديسمبر لهذا فان الأمر يتطلب موافقة أولياء الأمور وإيجاد الآلية التي تتناسب مع الظروف الصعبة التي يمر بها المنتخب خاصة وان ليس كل اللاعبين من محافظة مسقط وخطة الإعداد تتضمن معسكرات محلية وخارجية ولكن ماذا نعمل علينا أن نتعايش مع هذه الظروف ونحن نتفهم أهمية التحصيل العلمي للاعبين الطلبة ولكننا لا نستبق الأحداث.
مناقشة مبكرة
وقال هلال العوفي يجب دراسة ومناقشة كل التفاصيل لخطة الإعداد خاصة وأن هناك لاعبين غيابهم سيكون مؤثرا جدا كما حصل في منتخب الشباب ويجب أن نجلس على طاولة واحدة لإيجاد الحلول المناسبة التي لا تعيق خطة الإعداد وعلى الطاولة هناك عدة مقترحات واتحاد الكرة بلا شك سيسعى لتذليل الصعوبات.
التدريب عن بعد
وتحدث المدرب عن التدريبات الماضية فقال كانت عن بعد وهو ما يسمى الزوم بمعدل أربعة أيام في الأسبوع ربط مباشر مع اللاعبين مع المعد البدني حسان القصوري واستمرت التدريبات حتى نهاية شهر رمضان وتركزت على الجانب البدني إلا أن هذا البرنامج وضعنا في بعض الإشكاليات حيث كان الاتصال ينقطع بسبب سوء الاتصال كون اكثر اللاعبين في محافظات بعيدة وفي حالة انقطاع الاتصال ليس من السهولة التواصل معهم من جديد وبدأت الخطة الأخرى من بداية الشهر الحالي وتنتهي في الثلاثين وتم رفع المعدل التدريبي إلى خمس حصص تدريبية من الأحد وحتى الخميس وهذا البرنامج يتم إرساله للاعبين مكتوب لمعرفة كم عدد المسافات التي قطعوها أثناء الجري مع الالتزام بتعليمات اللجنة العليا لجائحة كورونا وفي نهاية الشهر الحالي سنرى النتائج التي تحققت من هذا البرنامج ومن ثم ننتظر تحديد الخطة الإعدادية بعد وصول التعليمات من الجهات المعنية وبعد إجراء القرعة سنحدد التجارب الودية وأماكن المعسكرات الخارجية ولا يمكن التكهن بالمنافسة لأنها مرتبطة بالجاهزية للبطولة وكيفية التعامل مع الموعد الجديد والحلول التي تراعي ظروف اللاعبين الطلبة .
عودة المصابين
وقال من الأخبار السارة عودة العناصر التي سبق أن تعرضت للإصابات ومن بينهم خلاد يزيد وخالد الهاشمي والمنذر ناصر الحسني. يذكر أن القائمة تضم كلا من مرشد بن خميس الحمحمي وسالم بن سليمان العبدلي وحمزة بن سالم العيسري وتركي عبدالله والمعتصم غانم ومأمن بن سعيد العريمي ومحمد عبدالحكيم مشاري علي الحسني وعبدالرحمن بن بدر الجابري وعبدالعليم بن عبدالله الرواحي ولقمان بن صالح الحديدي وعلي بن حسن البلوشي وخالد بن عبدالعزيز الهاشمي وعمار بن ياسر السعدي وابوبكر عبدالله الدبدوب وعبدالعزيز بن فاضل الرزيقي وايهم بن خلفان الرقادي ونبراس بن سالم البوسعيدي وعبدالمجيد بن عبدالحافظ البلوشي ومنصور بن عزيز العامري وحضرم بن فهد الحضرمي وفهد خميس.