« بسبب فيروس كورونا » … دار أوبرا ميتروبوليتان في نيويورك تلغي عروضها

دار أوبرا ميتروبوليتان


نيويورك “العُمانية”: ألغت دار أوبرا ميتروبوليتان عروضها لخريف 2020، كما أجلت العديد من الإنتاجات الجديدة للمواسم المستقبلية بسبب تواصل انتشار فيروس كورونا المستجد وتعطيله للحياة الثقافية في نيويورك.
وأوضحت الدار التي أغلقت أبوابها منذ منتصف مارس الماضي بسبب الأزمة الصحية، أنها ما زالت تخطط لإقامة موسم مختصر يبدأ في 31 ديسمبر المقبل بدلا من سبتمبر.
وقال المدير العام للدار بيتر غيلب: “بالنظر إلى التعقيد التنظيمي الهائل في جدول الأوبرا ليس أمامنا خيار سوى إلغاء موسم الخريف” مضيفا “إن صحة العاملين والجمهور وسلامتهم من أولويات الدار القصوى وببساطة، ليس من الممكن العودة إلى الدار لافتتاح الموسم في سبتمبر المقبل بينما يبقى التباعد الاجتماعي مفروضا”.
وأشار إلى أن قرار دار الأوبرا هذا يعني أنه لن يتم عرض الإنتاج الجديد “أيدا” لفيردي الذي كان من المفترض أن يفتتح الموسم ولا العرض الأول لـ”ذي فايري إينجل” لبروكوفييف.
ولفتت الدار إلى أن هذين الإنتاجين الجديدين سيعرضان في المواسم المقبلة.. كما ستؤجل “متروبوليتان” أيضا عرض إنتاجين جديدين من مؤلفات موتسارت هما “ذي ماجيك فلوت” و”دون جوفاني” حتى الموسم 2020-2021.