أكثر من 10 آلاف شكوى وبلاغ تلقتها حماية المستهلك منذ بداية جائحة كورونا..أغلبها حول ارتفاع أسعار عدد من السلع

تلقت الهيئة العامة لحماية المستهلك 10190 شكوى وبلاغا خلال الفترة من 25 فبراير حتى نهاية مايو من العام الجاري 2020، وذلك عبر مختلف قنوات التواصل كشبكات التواصل الاجتماعي وموقع الهيئة الإلكتروني ومركز الاتصالات في ظل جائحة فايروس كورونا (كوفيد 2019) نظرا لإغلاق قاعات خدمات المراجعين في ديوان عام الهيئة وجميع مديرياتها وإداراتها في المحافظات تنفيذا لقرار اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا كوفيد 19. وتوزع إجمالي الشكاوى والبلاغات التي تلقتها الهيئة بين تطبيق ميدان بـ 6138 شكوى وبلاغ، و4052 شكوى وبلاغا عبر حسابات الهيئة في شبكات التواصل الاجتماعي، وقد تمحورت أغلب الشكاوى والبلاغات حول ارتفاع أسعار عدد من السلع، فيما ارتبط الباقي منها بالعروض الترويجية وانتهاء صلاحية السلع ورفض تقديم الخدمة وغيرها، حيث تم بحثها وإيجاد الحلول المناسبة لها. وتؤكد هذه الإحصائيات على ثقة المستهلك بالهيئة في استرجاع حقوقه من جهة ووعيه المرتفع بحقوقه وأهمية المطالبة بها وعدم التنازل عنها من جهة أخرى.