إغلاق طريق حاسك – الشويمية وإعادة فتح الطرق المتضررة بسدح

كتب – محمد بن سعيد المشيخي
شهدت ولاية سدح هطول أمطار متفرقة تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة منذ الثلاثة الأيام الماضية كما شهدت السبت أمطارا غزيرة على عموم مراكز ونيابات الولاية جرت على إثرها عدد من الأودية والشعاب مخلفة بعض الأضرار في المباني القديمة في مركز الولاية والطرق مما أدى إلى إغلاق بعضها مؤقتا كطريق حاسك – الشويمية نتيجة انسداد معابر وادي حضبرم .ومن أبرز الأودية التي فاضت وادي ثنا ووادي حضبرم ووادي ريكوت بنيابة حاسك وشلالات ناطف وأودية حدبين ووادي سدح في مركز الولاية وبعض الشعاب في منطقتي جوفاء وصوب.
وقد باشرت بلدية سدح في عمليات إزالة المخلفات وتساقط الأحجار وإعادة فتح الطرق المتضررة.
وأوضح سعادة المنذر بن أحمد المرهون والي سدح إن جميع الجهات الخدمية في الولاية جاهزة للتعامل مع الحالة المدارية التي تشهدها الولاية مشيرا إلى التواصل المستمر مع تلك الجهات والوقوف على خططها المعدة من قبلها للتعامل مع الحالة.
وقال سعادته حتى الآن لن يحدث أي انقطاع للخدمات الأساسية و جميع الطرق في الولاية سالكة. ودعا سعادته كافة المواطنين والمقيمين إلى توخي الحيطة والحذر وعدم المجازفة في عبور الأودية والبقاء في المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.