طناء النخيل عن بُعد بمزارع المضيبي

المضيبي – علي بن خلفان الحبسي

بدأ بولاية المضيبي بمحافظة شمال الشرقية خلال هذه الأيام طناء النخيل عن بعد من خلال وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة في ظاهرة تعد الأولى من نوعها وذلك بسبب جائحة فيروس كورونا “كوفيد 19” وذلك حرصا من أصحاب المزارع على التباعد الاجتماعي.
ويتم هذه الفترة سنويا عادة الطناء في المزارع ونخيل الوقف العام إذ يعتمد الأهالي في توفير الرطب على استطناء النخيل أو الاعتماد على الأسواق التي قل مرتادوها بسبب إجراءات التباعد المفروضة وإغلاق الأسواق التقليدية بالولاية ما عدا وجود بعض الباعة في الأماكن العامة.
وتشهد هذه المرحلة من الطناء، طناء نخلة النغال التي تبدأ القيظ مبكرا إلى وجود بعض الأصناف الأخرى التي تتزامن في القيظ مع النغال وبلغ سعر طناء النخلة عشرة ريالات وهي أسعار مناسبة حسب ما أفاد به أصحاب المزارع.
فيما تشهد المرحلة الثانية التي يتم تحديدها لاحقا في طناء بقية الأصناف الأخرى المعروفة بالسلطنة من النخيل كالخلاص والزبد والخنيزي والخصاب وأبو نارنجة والفرض والبرني والمبسلي وغيرها من الأنواع الأخرى التي تشتهر بها السلطنة.