هاجر السنانية لاعبة كرة اليد بنادي السويق: الاهتمام بالرياضة النسائية ساهم في الوصول لمنصات التتويج

السويق – محمد الجهوري

أكدت هاجر السنانية لاعبة كرة اليد بنادي السويق أن مستقبل الرياضة النسائية في السلطنة في تطور ملحوظ جدًا وهناك فرق كبير بين السابق والفترة الحالية والذي زاد فيه عدد الأندية وأيضا أصبح هناك اهتمام أكثر من ناحية إقامة البطولات والمشاركات.
وأضافت: هذا ساعدنا كلاعبات بمختلف الألعاب ككرة اليد والقدم والطائرة وكرة السلة ولألعاب أخرى في تطورنا وظهور الرياضة النسائية بالسلطنة بشكل عام.
وتابعت السنانية حديثها قائلة: هذا الاهتمام بالرياضة النسائية جعل من المرأة في السلطنة تفتخر وتصل إلى طموحات اكبر من أجل تقديم أفضل ما لديها من طاقات ومخزون رياضي وتثبت للعالم بأن السلطنة قادرة على تحقيق الإنجازات والوقوف على المنصات بفضل شبابها الطموح المحب لوطنه.

قصة البداية

وحول بدايتها في لعبة كرة اليد قالت: بدايتي كانت في سن مبكر وذلك عندما كان عمري ١٣ سنة، وذلك خلال مشاركتي في الأنشطة المدرسية الرياضية ولأنني أحب ممارسة الرياضة جاء اختياري من خلال إقامة بطولة على مستوى المدارس وتم اختياري من ضمن الفريق الذي سيمثل المدرسة في بطولة المدارس لكرة اليد وكان ذلك بفضل الله ثم بفضل معلمة الرياضة بالمدرسة ومن يومها وأنا أحب لعب كرة اليد.
وأضافت السنانية: حاليا أواصل التدريبات بالمنزل وخاصة في الجانب اللياقة البدنية حتى اكون على أتم الاستعداد بعد العودة للتدريبات والمباريات سواء للمباريات الودية الاستعدادية أو الرسمية وذلك من خلال استئناف الدوري أو المشاركة في بطولة محلية أو خارجية لكرة اليد النسائية بنادي السويق.
وقالت لاعبة كرة اليد بنادي السويق: أول مشاركة لي كانت في بطولة خارجية مع فريق كرة اليد بنادي السويق بدولة الإمارات العربية المتحدة وقد حقق الفريق المركز الرابع، وهذه المشاركة كانت جيدة وذلك بسبب الإعداد القوي وتقديم مستوى فني عالٍ بالبطولة من لاعبات الفريق والذي استطعنا من الحصول على المركز الرابع وجاء ذلك بعد منافسه قويه مع الفرق المشاركة في البطولة وكونها المشاركة الأولى خارجيا، وبعد الانتهاء من تلك البطولة الخارجية شاركنا في بطولة مهرجان صلالة السياحي وبفضل الله وجهود الجميع استطعنا من تحقيق المركز الأول، كما كانت آخر مشاركة لي مع الفريق في بطولة المرأة على مستوى السلطنة بتنظيم وزارة الشؤون الرياضية واستطعنا تحقيق المركز الثاني وأنا سعيدة جدًا بتواجدي في صفوف فريق اليد بنادي السويق ونأمل إن شاء الله من تحقيق المزيد من الإنجازات للنادي في المستقبل.

تمثيل المنتخب الوطني

وحول استدعائها لتمثيل المنتخب الوطني لكرة اليد قالت هاجر السنانية: تم استدعائي للمنتخب ولكن لم تكتمل إجراءات انضمامي لظروف وبإذن الله لدي أمل كبير بالعودة لصفوف المنتخب وسأبذل قصارى جهدي في التدريبات والظهور بمستوى فني عالٍ في المباريات والمشاركات بفريق كرة اليد بنادي السويق وتحت إشراف المدرب الوطني جاسم المنوري والذي بدوره قائم على أكمل وجه في الجانب الفني لجميع لاعبات الفريق.
وتؤكد هاجر السنانية حول طموحها المستقبلي بالقول: طموحي كبير وأتمنى الوصول لصفوف منتخب كرة اليد وتمثيل السلطنة والطموح والهدف الأكبر أن أكون حكما لكرة اليد ليس على مستوى السلطنة فقط بل على المستوى الآسيوي إن شاء الله وأنا حاليا أعمل في هذا الجانب.
وترى لاعبة كرة اليد بنادي السويق أن مثلها الأعلى في كرة اليد هي لاعبة كرة اليد التونسية منى شباح وتعتبر من أهم لاعبات كرة في بلادها وفي العالم العربي وتلعب حاليا في نادي سان بولارك الفرنسي بالدرجة الثانية.
وختمت هاجر السنانية لاعبة كرة اليد بنادي السويق حديثها بتقديم الشكر لصاحب السمو السيد فراس بن فاتك آل سعيد رئيس مجلس إدارة نادي السويق على دعمه واهتمامه بالرياضة النسائية بالنادي ولجميع أعضاء إدارة النادي والشكر موصول للمسؤول عن الأنشطة النسائية بنادي السويق محمد بن عبيد البلوشي والمدرب جاسم المنوري وأيضا الشكر لكل من كان وراء تشجيع الرياضة النسائية بالسلطة والمتمثلة بوزارة الشؤون الرياضية ودائرة رياضة المرأة بالوزارة.