السلطنة تتصدر عددا من المؤشرات منها معدل الشفاء بين دول المنطقة

كتبت – أمل رجب

أشادت سعادة لي لينج بينج السفيرة فوق العادة والمفوضة لجمهورية الصين الشعبية المعتمدة لدى السلطنة عمان بالجهود الكبيرة التي بذلتها حكومة السلطنة في مكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى أن الحكومة العمانية تحت القيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم أبدت اهتماما بالغا منذ اللحظات الأولى لانتشار الوباء، وأدت السياسات الشاملة التي اتخذتها اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار الفيروس الى تبني إجراءات احترازية صارمة وفعالة لاحتواء انتشار الوباء.
وقالت السفيرة الصينية إن السلطنة تتصدّر حاليا عددا من المؤشرات مثل معدل الشفاء بين دول المنطقة، ويعود الفضل إلى الجهود الضخمة التي تمت للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين وهو ما يعد امتدادا للإرث العماني في الحفاظ على قيم السلام والاستقرار.
وأكدت سعادتها أن الصين وعمان تجمعهما صداقة وثيقة منذ القدم، وبينهما شراكة استراتيجية وطيدة، ومن هذا المنطلق تدعم الصين الإجراءات الوقائية الفعالة التي اعتمدتها الحكومة العمانية، وحافظت السفارة الصينية على التواصل والتنسيق الوثيق مع وزارتي الصحة والخارجية وغيرهما من الجهات المعنية العمانية بشأن الوقاية من الوباء ومكافحته والتشارك بمعلومات وبيانات الوقاية والمكافحة في وقت مبكر، وكذلك شراء مواد الوقاية من الأوبئة من الصين. وحرصت الشركات الصينية العاملة في الدقم على المشاركة بأجهزة الأشعة تحت الحمراء لقياس درجة الحرارة إلى مطار مسقط الدولي، وبكواشف اختبار الحمض النووي والمساهمة في صندوق وزارة الصحة لمكافحة الفيروس.
وأوضحت السفيرة الصينية أن فيروس كورونا كان أكبر وأخطر حدث طارئ على الصحة العامة منذ تأسيس جهورية الصين الشعبية وبفضل الجهود المشتركة التي بذلها جميع أبناء الشعب الصيني، يتحسن الوضع الوبائي في الصين باطراد حيث بلغ عدد الشفاء 77610 حالات من بين 82862 إصابة مؤكدة متراكمة في أنحاء البلاد،، يعني انه يبقي عدد المصابين 619 حالة فقط في الوقت الحالي، كما لقد تم رفع قيود السفر عن مدينة ووهان الصينية التي تعتبر مركز انتشار الوباء منذ 8 إبريل الجاري، لذا يمكن القول إن الصين قد خرجت من أصعب مرحلة لمكافحة هذه الكارثة، ومنذ 3 يناير عام 2020م، تبلغ الصين بانتظام منظمة الصحة العالمية والدول والمناطق المعنية بما فيه الولايات المتحدة الأمريكية المعلومات عن وضع فيروس كوفيد-19. في يوم 7 يناير الماضي، نجحت الصين في عزل أول سلالة لفيروس كورونا المستجد. في يوم 10 يناير الماضي، تم اختراع كاشف الاختبار الابتدائية.وتتواصل مثل هذه الجهود للتعاون مع المجتمع الدولي في مكافحة الوباء.