تراجع بعض أسعار الخضار والفاكهة

الاستيراد المباشر عبر الموانئ العمانية يؤدي إلى تراجع ملحوظ في الأسعار بسوق الموالح
زيادة الطلب على الجح العماني يرفع سعره 40 بيسة والبصل المستورد يسجل أدنى سعر له في أسبوعين

كتب – زكريا فكري
أجرى عمان”الاقتصادي” تقييما لأسعار الخضر والفاكهة بسوق الموالح المركزي منطلقا من أسعار 31 مارس الماضي مقارنة بأسعار أمس 14 أبريل، حيث تلاحظ نزول عدد كبير من السلع والمحاصيل الزراعية وكذلك الخضروات والفاكهة المحلية والمستوردة باستثناءات لسلع محدودة شهدت ارتفاعا طفيفا. وننبه هنا أن المقارنة خاصة بسوق الموالح ولا تخص أسعار السلع الغذائية في المراكز التجارية التي تضيف لنفسها هامش ربح ومصاريف تشغيلية إلى سعر السلعة.
فقد سجل البصل الجاف في سوق الموالح امس سعرا يتراوح بين 250 و300 بيسة، بينما سعره في 31 مارس كان يتراوح بين 334 و367 بيسة للكيلوجرام، ليصل الفرق إلى 67 بيسة بالنسبة للبصل الجاف المحلي .. أما البصل الجاف المستورد فقد بلغ سعره في نهاية مارس الماضي بين 450 و500 بيسة، وسجل امس سعرا يتراوح بين 200 و350 بيسة للكيلوجرام وهذا يعد انخفاضا كبيرا يصل إلى 150 بيسة. ويبدو أن الشحنات التي بدأت تتدفق بالطريق المباشر على موانئ السلطنة قد أدت إلى تراجع أسعار البصل بشكل كبير كما سنلحظ ذلك في العديد من السلع الزراعية الأخرى التي تتولى وزارة الزراعة والثروة السمكية تحديد أسعارها.
كذلك تراجع سعر الفلفل الحار المستورد بمقدار 50 بيسة في الكيلوجرام، بينما ارتفع سعر المحلي 50 بيسة. وتراجع سعر الفلفل الحلو المحلي بمقدار 80 بيسة وكذلك المستورد أيضا تراجع سعره بمقدار 150 بيسة في السعر الأدنى للكيلوجرام .
بينما استقر سعر القرنبيط المحلي عند 200 بيسة كأقصى سعر للكيلوجرام، نجد تراجعا في أسعار القرنبيط المستورد بمقدار 60 بيسة. وارتفع سعر الجح العماني بمقدار 40 بيسة لكثرة الطلب عليه، وتراوح سعره امس بين 140 و180 بيسة للكيلوجرام.
وفيما يتعلق بأسعار الفاكهة، فقد شهد العديد منها تراجعا في الأسعار مثل برتقال فالينسيا وابو صرة وان كانت التراجعات طفيفة بـ 50 بيسة للنوع الأول.
كما تراجعت أسعار التفاح بمقدار 100 بيسة، وأسعار العنب بمقدار 800 بيسة في بعض الأصناف، وتراجع سعر الموز المستورد بمقدار 15 بيسة، بينما استقر سعر الموز المحلي.