إسدال الستارة على مسلسل “مودرن فاميلي” الكوميدي

“أ ف ب”: عرضت قناة “ايه بي سي” الأمريكية الحلقة الأخيرة من مسلسل “مودرن فاميلي” الكوميدي، في مؤشر جديد لتباطؤ هذا النوع الفني الذي لطالما استقطب ملايين المشاهدين.
وفي ختام 11 موسما و248 حلقة، عرضت القناة الأمريكية مساء الأربعاء تقريرا من ساعتين مخصصة لهذه المناسبة مع وثائقي افتتاحي ثم حلقة من جزئين.
ورغم أنه لا يزال يحقق نسبة مشاهدة مرتفعة نسبيا مع حوالى أربعة ملايين مشاهد لكل حلقة من الموسم الأخير، يبقى “مودرن فاميلي” بعيدا عن الأرقام المحققة في مواسمه الأولى.
فقد كان المسلسل يجمع في المعدل 14 مليون مشاهد في كل حلقة خلال موسم 2013 – 2014 حين كان حضور منصات البث التدفقي أدنى بكثير من الحاضر.
ونجح المسلسل في مواسمه الأولى في استقطاب اهتمام الجمهور والنقاد على السواء، وهو نال جائزة “غولدن غلوب” كأفضل مسلسل كوميدي سنة 2012.
وقد نجح فريق العمل في إنهاء التصوير قبل تدابير الحجر المرتبطة بتفشي فيروس كورونا المستجد.