أدلة جديدة تشير إلى إمكانية نقل الأمهات الحوامل كورونا لأجنتهن

(د ب أ) ذكر تقرير نشر الخميس، أن ثمة أدلة جديدة من الصين تشير إلى أنه من الممكن أن تنقل الأمهات الحوامل فيروس كورونا المستجد إلى أجنتهن في الرحم. ويشير بحث نشره علماء من جامعة ووهان في مجلة “يوروبيان ريسبايراتوري”، إلى أن هناك أربعة من المواليد الجدد، كانوا من بين 81 ألف حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في الصين حتى منتصف شهر مارس. وفي جميع الحالات الأربع، كانت الأمهات مصابات أيضا بفيروس كورونا، وفي ثلاث حالات ظهرت الأعراض عليهن قبل الولادة مباشرة. من ناحية أخرى، ظهرت على المواليد أعراض خفيفة ولم يحتاجوا إلى أن يتم وضعهم على أجهزة تنفس صناعي، أو تلقي العلاج في العناية المركزة. وقد وُلد جميع المواليد بعمليات قيصرية، وبالتالي لم يكن من الممكن أن يتعرضوا للاصابة عن طريق الولادة من خلال المهبل. وقد تم فصل ثلاثة من الرضع عن أمهاتهم فور ولادتهم ولم يحصلوا على رضاعة طبيعية. و تم عزل ثلاثة من الأطفال عندما بدأت الأعراض تظهر عليهم بعد فترة قصيرة من الولادة. وكتب العلماء أن “نتائج هذه الدراسة تشير إلى أنه من الممكن أن ينتقل الفيروس عن طريق الرحم”، وذلك على الرغم من أنهم أضافوا أنهم لا يستطيعون أن يستبعدوا تماما انتقاله من خلال مسارات أخرى.”