أحمد السعيد: المستوى الفني الكبير للأندية أبرز الوجه الحقيقي للطائرة العمانية

أكد أن اتحاد الطائرة الوحيد الذي لم يتضرر من وباء كورونا !

كتب :فهد الزهيمي

أكد أحمد بن عبدالله السعيد عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة رئيس لجنة المسابقات أن الاتحاد أنهى جميع مسابقاته قبل انتشار وباء كورونا وإيقاف النشاط والفعاليات الرياضية بالسلطنة، كما يعتبر الاتحاد هو الوحيد من جميع الاتحادات للألعاب الجماعية الذي أنهى كافة مسابقات الموسم الحالي والتي بلغ عددها خمس بطولات، حيث لم يتضرر من إيقاف النشاط الرياضي بسبب الأوضاع الاحترازية بالسلطنة في ظل انتشار فيروس كورونا في جميع دول العالم. وأضاف السعيد في هذا الموسم قمنا بتنظيم 5 مسابقات، والتي ابتدأت بمباراة كأس السوبر والتي أقيمت في الثالث من شهر ديسمبر الماضي والتي توج فيها السيب باللقب وذلك في أول نسخة من كأس السوبر في اللعبة، وذلك بعدما تغلب على فريق الكامل والوافي بنتيجة 3 /‏ 2 في مباراة صعبة وماراثونية كبيرة أقيمت بالصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر برعاية الشيخ بدر بن علي الرواس رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة.
وأشاد عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة رئيس لجنة المسابقات بالمستوى الفني الذي قدمته الأندية المشاركة في مختلف المسابقات، حيث قال: شاهدنا مستويات فنية راقية من قبل الأندية وخاصة في مسابقتي دوري الدرجة الأولى وأيضا في مسابقة درع وزارة الشؤون الرياضية حيث شاهدنا المستويات الفنية من قبل الأندية الأربعة الكبار في المربع الذهبي والتي أبرزت الوجه الحقيقي للكرة الطائرة العمانية وكذلك برز في هذا الموسم اللاعب المحترف في المباريات وكذلك أيضا اللاعب المحلي أثبت هو الآخر وجوده بقوة هذا الموسم.السلام بطلا للدرجة الأولى

وأضاف رئيس لجنة المسابقات: ثاني المسابقات هي بطولة دوري الدرجة الأولى، والتي أقيمت بمشاركة ستة أندية هي السيب والكامل والوافي وصحار والسلام وأهلي سداب والبشائر، حيث توج نادي السلام بطلا للدوري بعد فوزه على نادي الكامل والوافي بثلاثة أشواط لشوطين وذلك في المباراة التي جمعت الطرفين على الصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر برعاية سعادة الدكتور يحيى بن ناصر الخصيبي وكيل وزارة الشؤون القانونية، فيما جاء السيب في المركز الثالث بعد فوزه على صحار بثلاثة أشواط لشوط في مباراة تحديد المركز الثالث.

تألق مصيرة في الدرجة الثانية

وحول باقي المسابقات قال أحمد بن عبدالله السعيد: دوري الدرجة الثانية هو الآخر أخذ نصيبه من الاهتمام وأقيم الدوري بمشاركة سبعة أندية تم توزيعها إلى مجموعتين، وهي أندية بهلا ومصيرة والشباب والاتحاد وظفار والنصر وصلالة، وأقيم الختام برعاية باسل بن أحمد بن عامر الرواس مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة الشؤون الرياضية، حيث جمع النهائي بين فريقي مصيرة وبهلا، وانتهى بفوز مصيرة بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد، ليحل نادي بهلا بذلك في وصافة الترتيب، كما تأهل الفريقان إلى دوري الدرجة الأولى، بينما حل نادي الاتحاد في المركز الثالث بعد فوزه على نادي ظفار بثلاثة أشواط نظيفة وذلك في مباراة تحديد المركز الثالث.

صحار الأول في الناشئين

وتابع عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة رئيس لجنة المسابقات حديثه بالقول: واصلنا اهتمامنا بدوري المراحل السنية حيث أقيم دوري الناشئين بمشاركة خمسة أندية هي السيب والكامل والوافي وصحار وأهلي سداب والبشائر، وأقيم الختام برعاية الدكتور المكرم محمد بن حمد الشعيلي عضو مجلس الدولة نائب رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة، حيث فاز بالبطولة صحار، وجاء البشائر في المركز الثاني، وحل أهلي سداب ثالثا.

السيب بطلا كالعادة

واختتم أحمد بن عبدالله السعيد عضو مجلس إدارة الاتحاد العماني للكرة الطائرة رئيس لجنة المسابقات حديثه بالقول: اختتمنا الموسم بإقامة البطولة الخامسة والأخيرة هي مسابقة درع وزارة الشؤون الرياضية للكرة الطائرة والتي انطلقت في 22 فبراير الماضي، واختتمت في الثامن من مارس الماضي حيث شارك في المسابقة 13 ناديا وهي السيب والكامل والوافي وصحار وأهلي سداب والبشائر والسلام والشباب وبهلا ومصيرة وصلالة والنصر وظفار والاتحاد. وأقيم الختام برعاية سعادة المهندس أحمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة، وانتهى النهائي بفوز السيب على الكامل والوافي 3-2. بينما حقق نادي السلام المركز الثالث بالفوز على نادي صحار بنتيجة 3 /‏ 1.