“وطن في حقيبة” لسعيدة خاطر.. مقالات في أدب الغربة

ينتمي إصدار الكاتبة العُمانية الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية المعنون بـ”وطن في حقيبة”، إلى ما يمكن تسميته “أدب الغربة”؛ ذلك أنه يضم سلسلة مقالات كُتبت متفرقة عن الوطن، وكُتب أغلبها خارجه، مستلهمة نكهة الوطن التي تبقى تراود المغترب مهما ابتعد عن وطنه. وجاء هذا الكتاب ضمن إصدارات الجمعية العمانية للكُتّاب والأدباء بالتعاون مع “الآن ناشرون وموزعون” في الأردن، وضم الكتاب واحداً وعشرين مقالاً تناولت ملامح عمانية متعددة، التي تُرجمت مع واقع الحياة خارج الوطن لتكون سيلاً متدفقاً من الشوق والحنين. وتشير عناوين المقالات إلى عدد من القضايا منها: “الكورة وطنية أم؟”، الانحياز إلى الوطن الحلم”، “أريد حقي يا وطن”، “اذهبوا فأنتم الطلقاء”، “العيد والذكرى”، “للقمر وجه آخر”، “من وحي الفعاليتين”، “غدا ستحرق نفسها يا وزارة”، “المعادلة المغلوطة”، “ليس بالخبز وحده”، “للفوز طعم آخر”، “من يحمينا”، “أعراس لا تستحق مهرها”، “يسمعكم بنبضه”، “المسروق والسارق”، و”مطرٌ.. مطرٌ.. مطر”. وتحمل الدكتورة سعيدة الفارسية درجة الدكتوراه في النقد والبلاغة من جامعة القاهرة. عملت رئيسة لقسم اللغة العربية بدائرة المناهج في وزارة التربية والتعليم، وصدر لها عدد كبير من الدواوين، وحصلت على عدد من الجوائز والأوسمة في فعاليات ومهرجانات ثقافية أُقيمت في دول مجلس التعاون الخليجي والعراق ولبنان.