وزراء مالية الاتحاد الأوروبي يبحثون اتخاذ مزيد من التدابير المالية

للتصدي للأزمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة كورونا
بروكسل- العمانية : يخضع وزراء مالية الاتحاد الأوروبي لضغط من أجل التقدم بمقترحات تهدف إلى اتخاذ مزيد من التدابير المالية للتصدي للأزمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة (كوفيد 19-)، مع اتجاههم نحو عقد محادثات اليوم. وقال رئيس مجموعة اليورو، ماريو سنتينو: إن هناك “شبكة أمان” بقيمة تريليون يورو. وأضاف: إن أول ما يجب مراعاته هو وجود خط ائتمان احترازي من آلية الاستقرار الأوروبية (صندوق الإنقاذ في منطقة اليورو) في حال واجهت الدول الأخرى صعوبات في جمع الأموال للتعامل مع تداعيات الوباء في الأسواق المالية.