«التربية» تفتح نافذة جديدة في المنصة التعليمية الرقمية لطلبة الصف الحادي عشر

  • حضور الفصل الدراسي رقميًّا وتقديم الواجبات والتواصل مع الطلاب
كتب – خالد بن راشد العدوي أعلنت وزارة التربية والتعليم اليوم فتح نافذة جديدة لطلبة الصف الحادي عشر على المنصة التعليمية الرقمية التي أطلقتها الوزارة الأسبوع الماضي بالتعاون مع الشركة العمانية للاتصالات “عمانتل” وشركة جوجل، وتتيح هذه النافذة دخول طلاب ومعلمي الصف الحادي عشر، من خلال تسجيل المستخدم من فئة المعلمين أو الطلاب الرقم المدني وتاريخ الميلاد باليوم والشهر والسنة وكتابة رمز التحقق، ومن ثم الدخول، واستخدام المنصة. ومن المقرر أن يتمكّن الطلاب والمعلمون من استخدام منصة (G Suite للتعليم)، وهي مجموعة من تطبيقات Google المجانية التي تم تصميمها خصيصًا للمدارس، لمشاركة المستندات، وحضور الفصل الدراسي رقميًّا، وتقديم الواجبات، والتواصل مع الطلاب، ويمكن استخدام المنصة من أيّ جهاز حاسوب أو هاتف متحرك، والتمكن من الدخول إلى الواجبات، والدروس التعليمية ومشاركة التعليقات إلكترونيا. وتشكل المنصة التعليمية الرقمية خيارا عمليا في مثل هذه الظروف التي يمر بها العالم نتيجة الجائحة الفيروسية لمرض كورونا (كوفيد 19)، ويمكن للمُعلمين تأدية مهامهم ومشاركة المحتوى التعليمي وإجراء الاختبارات إلكترونيا، الأمر الذي يساهم في نقل منظومة التعليم في السلطنة إلى آفاق أرحب من خلال تسخير التقنيات الحديثة ومن أهمها تقنيات التعلم عن بعد. وتوفر المنصة التعليمية العديد من المزايا والخصائص التي تتمتع بها هذه الخدمة وهو ما يجعلها خيارًا مثاليًا للمعلمين والطلبة خاصة مع تكاملها مع مختلف تطبيقات Google وتستهدف أكثر من 450 ألف طالب في مختلف المراحل الدراسية.