“البترول الكويتية” تخفض الإنفاق بعد تراجع الاسعار

الكويت (رويترز) – أصدرت مؤسسة البترول الكويتية التي تديرها الدولة تعليمات لجميع الشركات التابعة لها بخفض المصروفات الرأسمالية والتشغيلية لهذا العام بسبب الهبوط “غير المسبوق” في أسعار النفط نتيجة انهيار اتفاق عالمي بشان إمدادات اخام بالإضافة لانتشار فيروس كورونا مما أضر بالطلب. وجاء في المذكرة التي أرسلها الرئيس التنفيذي للمؤسسة هاشم الهاشم بتاريخ 18 مارس أن الوضع “يحتم على المؤسسة وشركاتها التابعة مضاعفة الجهود لترشيد/تقنين المصروفات المالية والتشغيلية لمواكبة الوضع الراهن”. وقال الهاشم إن ذلك “يشمل الخطط والمبادرات على برامج لزيادة الربحية عن طريق تعظيم الإيرادات وخفض التكاليف التشغيلية… وإعادة النظر في التكاليف الرأسمالية المطلوبة بما يشمل إلغاء أو تأجيل أو تخفيض تكلفة البرامج/المشاريع الرأسمالية سواء كانت جديدة أو مرحلة”. وتنضم المؤسسة بذلك لشركات نفط حول العالم خفضت الإنفاق بعدما هبط سعر خام برنت القياسي بأكثر من النصف منذ بداية العام ليجري تداوله حول 26 دولارا للبرميل أمس. وانهار الشهر الجاري اتفاق عالمي لخفض الإمدادات بين منظمة أوبك وروسيا ومنتجين آخرين فيما يعرف بمجموعة أوبك+.
جريدة عمان

مجانى
عرض