العقوبات الماليــة تدفع الأندية لاستيفـاء شروط التــراخيص قبـــل نهـــاية المــوسم

أعلنت دائرة تراخيص الأندية باتحاد الكرة أن هناك تطورات ايجابية فيما يتعلق بإمكانية نجاح بعض الاندية التي لم تكمل شروط الحصول على الرخصة في أن تنجز ذلك قبل حلول موعد الإعلان عن قائمة الأندية الحاصلة على التراخيص يوم 20 مايو المقبل والتي لن تطبق عليها العقوبات في الموسم المقبل والمنصوص عليها في اللائحة .
وكانت أندية ظفار والنصر والرستاق وصحار وعمان وبهلا والسيب وفنجاء وصور قد حصلت على التراخيص الآسيوية بينما لم تحصل أندية النهضة والسويق وصحم والعروبة ومسقط ومرباط على هذه التراخيص وتم تغريم كل ناد مبلغ 7 آلاف ريال وستتم مضاعفة الغرامة المالية للأندية لتستكمل الترخيص هذا العام حيث سيتم فرض غرامة مالية قدرها 14 ألف ريال بالإضافة إلى خصم 6 نقاط.
ومنح اتحاد الكرة أربع فترات من أجل استكمال المعايير الأربعة التي حددها الاتحاد الآسيوي، وحسب التعميم الصادر من اتحاد الكرة للأندية في 18 يناير الماضي أكد بأن نظام استقبال ملفات الأندية قد تم فتحه حيث عليها أولا أن تستكمل معايير البنية الأساسية والقانونية خلال الفترة من 23 يناير وحتى 12 فبراير الحالي، ويتضمن هذا المعيار ضرورة تسمية استاد معتمد لإقامة المباريات عليه وشهادة الإضاءة والسعة الاستيعابية وقائمة المحتويات التي يضمها الاستاد مرفقة بالصور وكذلك شهادة الأمن والسلامة وملاعب التدريب.
أما الفترة الثانية فستكون عن الإدارة والأفراد وحدد لها الفترة من 20 يناير حتى 11 مارس ويجب على النادي أن يقدم كشفا يتضمن هذا المعايير أيضا الشكل القانوني للنادي من حيث الاسم والشعار وتاريخ الإشهار والاعتماد القانوني والنظام الأساسي والرعاة المساهمين وقائمة بأعضاء مجلس الإدارة والجمعية العمومية وتعهد مكتوب باحترام القوانين والمشاركة في أنشطة الاتحادين العماني والآسيوي . أما الفترة الثالثة فستكون عن المعيار الرياضي خلال الفترة من 19 مارس حتى 8 أبريل ويتضمن سكرتارية النادي والمدير العام والمسؤول المالي والمسؤول الأمني والمسؤول الإعلامي والمسؤول الطبي وأخصائي العلاج الطبيعي ومدرب الفريق الأول ومساعد مدرب الفريق الأول ومدير برنامج تطوير الشباب ومدربي الشباب وحراس الأمن والسلامة. أما الفترة الرابعة فستكون خلال الفترة من 16 أبريل حتى 6 مايو وعلى النادي أن يقدم إيضاحا شاملا حول الجوانب المالية متمثلة في القوائم المالية السنوية وعدم وجود مستحقات لأندية كرة قدم ناتجة عن انتقال اللاعبين وعدم وجود مستحقات للموظفين والهيئات الاجتماعية وتوضيحات كتابية قبل صدور الترخيص ومعلومات مالية مستقبلية.