كأس الخليج تصنع الأرقام وتسطر الأحلام وتمجد الأبطال!

الدوحة – طالب البلوشي –

شهدت دورة كأس الخليج بأرقامها وجنونها وحضور أقلامها وبشغف جماهيرها وأقدام لاعبيها تألقا رائعا ورونقا مختلفا منذ انطلاقتها ومرورا بمفاجأتها التي ستستمر حتى ختامها، كما صنعت الأرقام وتسطر الأحلام وتمجد الأبطال وهي من ذرفت خلفها دموع الحزن وتبخرت معها الأمجاد والطموحات، وبلا شك هي من لا تعترف بلغة القياس وقوانين الجذب والعطاء ولا تكون إلا بالأسماء التي حضرت بداية عالمية نحو دوريات مغمورة وأخرى مشهور ولكن ورغم كل ذلك هنالك لغة الأرقام التي نالت حظها في هذه البطولة ونصبت عليها التوقعات ورسمنا من 0 إلى 10 ما حدث فيها وتحققنا من أن كأس الخليج 10 على 10 حيث لم يسجل المنتخب اليمني أول المغادرين من بطولة الخليج أي هدف، حيث خرج من البطولة وفي رصيده (0) من الأهداف وتعتبر مباراة منتخب الإمارات ومنتخب العراق هي ثاني مواجهة تنتهي بنتيجة سلبية، بعد أن انتهى لقاء منتخبنا الوطني مع منتخب البحرين بنتيجة سلبية.