منح «العمانية لإنتاج وتعبئة التمور» 100 ألف متر مربع لإنشاء مصنع

الإنتاج يبدأ من 30 ألف طن سنويًا خلال المرحلة الأولية –

العمانية: وقعت وزارة الزراعة والثروة السمكية مع الشركة العمانية لإنتاج وتعبئة التمور أمس عقدا يتم بموجبه منح الشركة قطعة أرض بمساحة تتجاوز 100 ألف متر مربع في «الرويس» بولاية بركاء.
وقع الاتفاقية عن وزارة الزراعة والثروة السمكية سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري وكيل الوزارة فيما وقعها عن الشركة العمانية لإنتاج وتعبئة التمور صلاح بن هلال المعولي رئيس مجلس الإدارة.
وأوضح سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للزراعة أن موقع الرويس في ولاية بركاء يعد حيويا ورئيسيا ومن المواقع اللوجستية وقد خصصته وزارة الزراعة والثروة السمكية ليكون مقرًا للمصنع الرئيسي لإنتاج وتعبئة التمور.
وبين سعادته أن الشركة العمانية لإنتاج وتعبئة التمور ستساهم في الارتقاء بمنتجات التمور العمانية من حيث الجودة وإيجاد منتج عماني يفي باحتياجات مختلف شرائح المجتمع إضافة إلى زيادة القدرة التنافسية للتمور العمانية على المستوى الإقليمي.
من جانبه أوضح صلاح بن هلال المعولي رئيس مجلس إدارة الشركة العمانية لإنتاج وتعبئة التمور أن تكون الشركة من الشركات الرائدة في مجال إنتاج التمور بسعة تصل إلى 30 ألف طن سنويًا خلال المرحلة الأولية وستصل في المرحلة النهائية إلى 80 ألف طن سنويًا مبينًا أن الشركة ستوظف حسب الخطة الموضوعة في المرحلة الأولى 480 موظفًا وأن لديها 6 مراكز للتجميع تغطي 95 بالمائة من المساحات الزراعية المزروعة بالنخيل في السلطنة.
وأشار إلى أن الشركة تسعى إلى إبراز السلطنة كأفضل الدول المنتجة للتمور وأن جودة التمور العمانية حسب المواصفات والمقاييس تعد من أجود التمور العالمية بأصناف تصل إلى 250 صنفًا مما يمثل قيمة إضافية للسلطنة وتقديم منتجات جديدة موضحًا أن الشركة ستقدم التمور العمانية بطريقة حديثة وستتبع أحدث الوسائل الموجودة حاليًا في عملية التسويق وإبراز المنتج العماني.