لجنة النقل والقطاع اللوجستي تناقش المنصة الإلكترونية «نقل»

عقدت لجنة النقل والقطاع اللوجستي مؤخرا اجتماعا مع ممثلين من وزارة النقل وبحضور أعضاء اللجنة برئاسة حمد بن سالم البويقي رئيس اللجنة وذلك بالمقر الرئيسي للغرفة.
تحدث رئيس اللجنة عن رؤية لجنة النقل والقطاع اللوجستي ودورها في تنمية القطاع اللوجستي وما تتبناه من مقترحات وآراء وما تناقشه من مواضيع ذات العلاقة بتطوير النقل والقطاع اللوجستي في السلطنة وصولا نحو رفع مساهمته في الناتج الوطني.
وقد قدم المهندس أحمد بن سليمان اليعربي مدير دائرة النقل البري بوزارة النقل عرضا مرئيا حول المنصة الإلكترونية الوطنية «نقل» والتي تختص بتنظيم خدمات قطاع النقل، وذلك في إطار تفعيل وزارة النقل لمواد اللوائح التنفيذية لقانون النقل البري عبر موقع إلكتروني وتطبيق هاتفي يُستخرج في مرحلته الأولى بطاقات تشغيل المركبات، والتراخيص والتصاريح للعاملين في أنشطة النقل البري سواء كانوا أفرادا أو مؤسسات.
وأشار اليعربي إلى أنه تم ربط المنصة بنظامي تسجيل المركبات بشرطة عمان السلطانية، واستثمر بسهولة بوزارة التجارة والصناعة، وذلك للتحقق من تفاصيل وسائل النقل البري وأنشطتها المرخص لها.
وتطرق المهندس إلى أن الهدف من خلال تطبيق هذه المنصة هو تنظيم القطاع والقضاء على التجارة المستترة التي تعمل في هذه القطاع وخلق فرص عمل للعمانيين العاملين في النقل والقطاع اللوجستي.
مشيرا إلى أن الوزارة تعمل على أن تصل هذه المنصة إلى الربط بين مزودي الخدمة وبين طالبي الخدمة وتحقيق السلامة والأمن لمستخدمي هذا القطاع، وتتيح للمستفيدين إصدار وتجديد بطاقات تسجيل وسائل النقل وإصدار تراخيص مركبات الأجرة، وإصدار تصاريح الحمولات الاستثنائية، وإصدار تصاريح للمركبات الأجنبية لنقل الحمولات ( بين نقطتين أو لتمديد المكوث لأكثر من ٧ أيام داخل السلطنة).
وبعدها تم فتح باب النقاش للحضور وإبداء الرأي حول هذه المنصة وأهم التحديات التي تواجه أصحاب وسائل النقل وأهم الحلول التي تقدمها المنصة لهذه التحديات، كما تطرق الحضور إلى الرسوم التي تفرضها منصة «نقل» لأصحاب الشاحنات ومركبات النقل والتي اعتبروها مرتفعة نسبيا.