5 مشاريع «استراتيجية» تدرس حكايات الأمكنة والتراث اللغوي العماني

تبحث في التجليات المادية والمعنوية للثقافة –

أعلن البرنامج البحثي الاستراتيجي للتراث الثقافي العماني في مجلس البحث العلمي عن التعاقد مع فرق علمية لتنفيذ مشروعات بحثية في مجال التراث الثقافي العماني ضمن مشروعي «الحكايات والأساطير المتعلقة بالأمكنة» و«التراث اللغوي العماني» ضمن الجهود البحثية لرصد التجليات المادية والمعنوية للإرث الثقافي في السلطنة.
وتعاقد البرنامج مع مشروعين بحثيين ضمن مشروع «الحكايات والأساطير المتعلقة بالأمكنة» هما: مشروع «جمع وتوثيق الحكايات والأساطير المتعلقة بالأمكنة في محافظة الداخلية» ومشروع «جمع وتوثيق الحكايات والأساطير العمانية المتعلقة بالأمكنة في محافظة شمال الباطنة». وضمن المشروع الثاني «التراث اللغوي العماني» تم التعاقد مع ثلاث فرق بحثية هي: «الألفاظ الزراعية في لهجة أهل الرستاق.. دراسة معجمية». أما المشروع الثاني فهو «حصر وتوثيق النقوش والرسومات والكتابات الأثرية على الحوائط الصخرية، وشواهد القبور وحوائط المباني في ولاية العامرات بمحافظة مسقط». أما المشروع الثالث فهو «دراسة توثيقية للغة الكمزارية العامية المحكية في سلطنة عمان».
وقال معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي، رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، رئيس اللجنة التوجيهية للبرنامج البحثي الاستراتيجي للتراث الثقافي العماني: «إن الحفاظ على مكنونات التراث الثقافي العماني عبر دعم المشروعات البحثية يعتبر تعزيزا للهوية الوطنية العمانية المتأصلة الجذور، إلى جانب إبراز هذه الإنجازات الحضارية التاريخية العمانية كشواهد وعلامات بارزة في تاريخ الحضارة العمانية».