أمطار «الحيا» تعم معظم المحافظات .. وإنقـاذ محتجزين بالأودية

توقعات باستمرارها اليوم .. والإنذار المبكر يدعو لأخذ الحيطة والحذر –
اتخاذ التدابير اللازمة لمعالجة أوضاع المدارس المتأثرة –

كـــــتب: نوح بن ياسر المعمري –

شهدت ولايات السلطنة الشمالية هطول أمطار متفاوتة الكميات من جراء تأثيرات أخدود الحيا، سالت على اثرها العديد من الأودية والشعاب بغزارة. وتراوح هطول الأمطار بين الخفيفة والمتوسطة وشديدة الغزارة مع هبوب رياح نشطة وتساقط لحبات البرد، وأدت غزارة الأمطار في عدد من الولايات إلى توقف الحركة المرورية نتيجة جريان الشعاب وقطع الأودية لعدد من الطرق التي تغيب عنها وسائل تصريف المياه.
وتشير آخر تحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة بالهيئة العامة للطيران المدني إلى استمرار هطول الأمطار المتفاوتة الغزارة اليوم، حيث من المحتمل أن يكون الطقس غائما جزئيا إلى غائم مع هطول أمطار متفاوتة الغزارة على محافظات مسندم والبريمي وشمال وجنوب الباطنة والظاهرة والداخلية ومسقط وشمال الشرقية وجنوب الشرقية، وتكون رعدية أحيانا ومصحوبة برياح نشطة وتساقط لحبات البرد وجريان الأودية، ومن المحتمل أن يصاحب الحالة انخفاض نسبي في درجات الحرارة. ويكون البحر متوسط الموج على معظم سواحل السلطنة ويتراوح أقصى ارتفاع له بين متر ونصف المتر إلى مترين. وتهيب الهيئة العامة للطيران المدني بالمواطنين والمقيمين أخذ الحيطة والحذر أثناء هطول الأمطار وجريان الأودية والتأكد من حالة البحر قبل ارتياده ومتابعة النشرات الجوية الصادرة عنها.

من جهة أخرى استجابت فرق الإسعاف بإدارة الدفاع المدني والإسعاف بمحافظة مسقط لبلاغ عن إصابة مواطن بأحد أنفاق الأودية بمنطقة الموالح الجنوبية بولاية السيب، حيث تم تقديم العناية الطبية الطارئة له ونقله إلى المستشفى بحالة صحية متوسطة. كما تلقى مركز عمليات الهيئة بلاغا عن احتجاز شخص داخل مركبة بإحدى مجاري الأودية بولاية شناص بمحافظة شمال الباطنة وتم إخراج المحتجز وهو بصحة جيدة. كما تعاملت أجهزة الشرطة مع عائلة احتجزت في مركبة بوادي محضة. وتهيب الهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف بعدم المجازفة بعبور الأودية تجنبا لوقوع خسائر في الأرواح والممتلكات.

السويق – سعيد العلوي

تأثرت ولاية السويق كسائر ولايات الباطنة الساحلية بأخدود الحيا حيث شهدت الولاية يوم أمس هطول أمطار متفرقة تراوحت ما بين المتوسطة والغزيرة وتواجد السحب الركامية تبعتها رياح متوسطة مع ارتفاع لموج البحر.

الرستاق ـ سعيد السلماني

شهدت عدد من قرى ولاية الرستاق أمطار خير تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة، حيث هطلت على معظم قرى مركز الولاية أمطار متفاوتة، كما شهدت قرى وادي بني غافر ووادي بني هني أمطارا تراوحت بين المتوسطة والغزيرة سالت على إثرها الشعاب، كما شهدت الحزم والمسفاة وجما وفلج العالي والوسطى هطول أمطار غزيرة. هذا وقد خرج الأهالي فرحين مستبشرين بهطول الأمطار ومتابعة جريان الأودية والاستمتاع بالمشاهد الجميلة وتدفق الشلالات المائية من أعالي الجبال.

وادي المعاول – سامي البحري.

هطلت صباح أمس على ولاية وادي المعاول بمحافظة جنوب الباطنة أمطار متفرقة بين المتوسطة والغزيرة سالت على إثرها عدد من الأودية والشعاب. حيث تركزت الأمطار في قرى الطوية ومسلمات والمريغة وحبراء وأفي والواسط ، إضافة لعدد من قرى وادي مستل وقرية الآجال شرق الولاية والجبال المحيطة.
هذا وجرى وادي المعاول بشكل متوسط، كما جرى وادي جحيفات غرب الولاية بقوة ما أدى لقطع حركة المرور بين عدد من قرى الولاية وقرى وادي الأبيض التابع لولاية نخل، إضافة للكثير من الشعاب الشرقية والغربية. وخرج الأهالي مستبشرين بهذه النعمة.

شناص-أحمد الفارسي

شهدت ولاية شناص خلال اليومين الماضيين هطول أمطار متفاوتة الغزارة على قرى مختلفة من الولاية والتي أدت إلى جريان الأودية والشعاب بغزارة مما أدى إلى توقف الحركة المرورية وانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من القرى. فيما أدت الرياح التي صاحبت الأمطار إلى سقوط عدد من الأشجار والمظلات المنزلية، واستبشر الأهالي بهذه الأمطار و خرجوا من منازلهم للاستمتاع بالأودية وهطول الأمطار وكذلك بالأجواء الجميلة الباردة.

لوى – عبدالله بن سالم المانعي

هطلت أمطار غزيرة على ولاية لوى، تركز الجزء الأكبر منها على القرى الساحلية مما أدى إلى تجمع الأمطار في الأماكن المنخفضة بمسارات الطرق الخدمية، كما أدى تركز الأمطار على مقربة من رؤوس الجبال إلى جريان وادي الركابي الذي ينحدر على سوق لوى بكميات متوسطة من المياه وقد استبشر الأهالي بنزول رحمات الغيث من السماء وسط برودة ملحوظة للجو.