الدكتور سالم الوهيبي

5936 إجمالي المواطنين المعينين بالقطاع الخاص في الداخلية خلال 9 أشهر

«عمان» في 22 اكتوبر/  أكد الدكتور سالم بن عبدالله بن حمود الوهيبي المدير العام بالمديرية العامة للقوى العاملة بمحافظة الداخلية أن المديرية تسعى إلى تكثيف جهودها في تشغيل القوى العاملة الوطنية وإيجاد فرص عمل مناسبة لهم، وتنظيم سوق العمل من خلال حملات التفتيش الدورية والمفاجئة لمنشآت القطاع الخاص للتأكد من التزامها بقانون العمل والقرارات الوزارية المنفذة له، بالإضافة إلى معرفه مدى التزامها بتحقيق نسب التعمين وجعل الأولوية للمواطن العماني في التشغيل، وأضاف أن إجمالي المواطنين المعينين بالقطاع الخاص بمحافظة الداخلية بَلغ 5936 مواطنا ومواطنة، تم تعيينهم خلال الأشهر التسعة من عام 2019م؛ حيث تمَّ استدعاء أعداد كبيرة من الباحثين عن عمل لإجراء المقابلات الشخصية، للتنافس على فرص العمل المتوفرة بالقطاع الخاص؛ وتمَّ إجراء المقابلات بدائرة التشغيل بالمديرية، وكذلك بدائرة العمل بسمائل، بحضور ممثلين من الشركات، على أنَّ يتم إنهاء إجراءات التعيين بعد نتائج المقابلات الشخصية.
وفيما يتعلق بإصدار التراخيص للقوى العاملة غير العمانية؛ فقد أكد الدكتور سالم الوهيبي بأن إجمالي التراخيص المعتمدة من المديرية العامة للقوى العاملة بمحافظة الداخلية -من خلال دائرة التشغيل والتراخيص ودائرة العمل بسمائل بلغت 11059 ترخيصا خلال التسعة الأشهر من العام الحالي، مُتضمِّنة التراخيص للأعمال التجارية، وكذلك التراخيص لعمال المنازل والمزارعين ومن في حكمهم.
أمَّا بالنسبة لجهود دائرة الرعاية العمالية بالمديرية، وقسم التشغيل والرعاية العمالية بدائرة العمل بسمائل، وفيما يتعلق بالشكاوى العمالية، فقد تم تسجيل وبحث720 شكوى عمالية خلال الأشهر الثمانية من عام 2019م، بينما تم إحالة 101 شكوى إلى المحكمة المختصة بعد تعذُّر تسويتها بين العمال وأصحاب العمل، والبعض الآخر قيد البحث من قبل المختصين من الباحثين القانونين، ولعلَّ أغلب الشكاوى العمالية تتعلق بالأجور؛ سواء من حيث التأخير في صرف هذه الأجور، أو صرف الرواتب والأجور ناقصة عمَّا تم تحديده في عقد العمل.
أما بالنسبة لبلاغات ترك العمل للقوى العاملة غير العمانية، فقد بلغ عدد البلاغات المعتمدة بالمديرية خلال الأشهر التسعة من عام 2019م 1426 بلاغ ترك العمل. واستمرارا للجهود التي تبذلها المديرية العامة للقوى العاملة بمحافظة الداخلية في تنظيم سوق العمل تمكَّن فريق التفتيش المشترك بالداخلية من ضبط2036 عاملاً من القوى العاملة غير العمانية المخالفين لقانون العمل والقرارات الوزارية، وذلك خلال الأشهر التسعة من عام 2019م؛ حيث بلغ إجمالي عدد الهاربين الذين تم ضبطهم1050عاملا، إضافة إلى ذلك ضبط902 عامل مسرح، و55 مخالفاً للقرارات والأنظمة و 29 مخالفا للمهنة.
من جهة أخرى، عمل فريق التفتيش المشترك بالداخلية خلال نفس الفترة على ترحيل1289عاملا من القوى العاملة غير العمانية، إلى بلدانهم بعد ضبطهم واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم. وتعمل الدائرة على دعم وتوجيه المؤسسات التدريبية الخاصة للرقي ببرامج التدريب والموافقة على تنفيذ ورش العمل والندوات التي تقيمها المؤسسات التدريبية الخاصة وحث المتدربين وتشجيعهم على بذل مزيد من الجهد وتذليل الصعوبات، حيث تشير الإحصائيات إلى أن عدد الشهادات التدريبية المعتمدة خلال الفترة من الأول من يناير 2019م وحتى نهاية شهر سبتمبر 2019م بلغت403 شهادات. ويوجد على مستوى محافظة الداخلية عدد من المعاهد والمكاتب التدريبية والبالغ عددها (17) معهدا ومكتبا تدريبيا حسب نطاق المديرية موزعة كالتالي (13) معهدا ومكتبا في ولاية نزوى و(1) بولاية سمائل و (1) في ولاية الحمراء و (1) في ولاية بدبد و(1) في ولاية بهلا.