اليوم .. افتتاح الدورة السادسة لرياضة المرأة بالكويت

السلة يلاقي الكويت –

رسالة الكويت : مهنا القمشوعي –

تفتتح اليوم رسميا الدورة السادسة لرياضة المرأة لدول مجلس التعاون بدول الخليج العربية وذلك تحت رعاية الشيخ‏‏ ناصر صباح الأحمد الجابر الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع وبحضور الشيخة نعيمة الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية الخليجية لرياضة المرأة والسيدة سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة وفد السلطنة ورئيس لجنة رياضة المرأة، حيث تشهد الدورة في نسختها السادسة مشاركة جميع دول الخليج العربية تتنافس في إحدى عشر لعبة  خلال الفترة ٢٠ – ٣٠ أكتوبر الجاري، ومن المتوقع بأن يشمل حفل الافتتاح الذي يقام في نادي سلوى دخول راعي الحفل ثم طابور عرض الفرق المشاركة بعدها الحكام، ثم كلمة الشيخة نعيمة الأحمد رئيسة اللجنة المنظمة العليا، وبعدها قسم اللاعبات وقسم الحكام، ثم إعلان افتتاح الدورة رسميا.

الدول المشاركة

للمرة الأولى تشهد الدورة مشاركة دول الخليج الست بعد مشاركة المملكة العربية السعودية للمرة الأولى، وتشارك السلطنة بثماني لعبات وهي الكرة الطائرة وكرة اليد وكرة السلة وألعاب القوى وألعاب القوى لذوي الإعاقة والرماية والبولينج والتايكواندو، وتشارك الدولة المستضيفة الكويت بـ9 ألعاب هي كرة قدم الصالات وكرة اليد وكرة السلة والطائرة وألعاب القوى وألعاب قوى ذوي الاحتياجات الخاصة والرماية والتايكواندو والطاولة، في حين تشارك المملكة العربية السعودية بسبع ألعاب (السلة والطاولة والتايكواندو والبولينج والمبارزة وألعاب القوى وكرة قدم الصالات)، فيما تشارك دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن المنافسات بـ9 ألعاب هي كرة السلة والطائرة واليد وكرة القدم للصالات والرماية والبولينج والتايكواندو والمبارزة وألعاب القوى، وتشارك كل من البحرين بجميع الألعاب، وتشارك قطر بثماني منافسات عدا الطائرة والبولينج وكرة قدم الصالات.

سعيدون بالاستضافة

من جانبها قالت الشیخة نعیمة الأحمد الجابر الصباح رئیسة اللجنة التنظیمیة لریاضة المرأة في مجلس التعاون الخلیجي سعيدون بمناسبة استضافة دولة الكويت لفعاليات الدورة السادسة لرياضة المرأة بمجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال الفترة من ٢٠ إلى ٣٠ أكتوبر ٢٠١٩ وأرحب بكافة الدول المشاركة بالدورة شاكرة تلبيتها الدعوة ومثمنة دورها في السعي نحو إنجاح الدورة والارتقاء برياضة المرأة، متابعة بأن استضافة دولة الكويت للدورة تأتي استكمالا للدورات التي استضافتها دول المجلس خلال السنوات الماضية ولتعود مرة أخرى إلى الكويت التي شهدت ولادة الدورة وانطلاقتها للمرة الأولي خلال الفترة من ٥ إلى ١١ مارس ٢٠٠٨ برعاية كريمة وسامية من حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه، وأضافت الصباح: «ولا شك بان النجاح الكبير الذي شهدته دورات المرأة خلال السنوات الماضية ما كان له أن يتحقق لولا تعاون وتضافر جهود كافة دول المجلس بالتعاون والتنسيق مع الأمانة العامة لمجلس التعاون واللجان التنظيمية للألعاب وذلك في إطار العمل الرياضي الخليجي المشترك، ولعلها مناسبة مواتية أن أشيد بالدعم الكبير الذي تلقاه رياضة المرأة من قادة دول مجلس التعاون الخليجي ومن أصحاب السمو والمعالي رؤساء اللجان الأولمبية الخليجية والذي كان له أكبر الأثر في تطور المستويات الفنية والإدارية للمرأة الخليجية وبلوغها المستويات التي حققت طموحات وتطلعات الفتاة الخليجية في المجال الرياضي، وأكملت الشيخة نعيمة فِي خضم الجهود التي تبذلها اللجنة العليا المنظمة للدورة السادسة لرياضة المرأة من اجل تأمين كل المتطلبات اللازمة للوفود المشاركة بالدورة فإنها لتود الإعراب عن ترحيبها بالحضور والمشاركة في منافسات الدورة على ارض الكويت بلد الصداقة والسلام.

اجتماع اللجنة التنظيمية

تشارك السيدة سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة لجنة رياضة المرأة ورئيسة وفد السلطنة في اجتماع اللجنة التنظيمية الخليجية لرياضة المرأة والذي يعقد اليوم في قاعة الاجتماعات بفندق سيمفوني بالكويت، حيث سيتطرق الاجتماع لمناقشة آخر التحديثات والتجهيزات للدورة الحالية وكل ما يتعلق بها..
كما من المتوقع أن يتم الإعلان في الاجتماع عن نقل اللجنة التنظيمية الخليجية لرياضة المرأة إلى مملكة البحرين بعد أن قضت اللجنة في ضيافة الكويت منذ عام ٢٠٠٨م وبرئاسة الشيخة نعيمة الأحمد الصباح.
السلة يلاقي الكويت

يخوض منتخب السلة للنساء لقاء صعبا أمام المنتخب الكويتي وذلك عقب حفل الافتتاح، حيث خاض المنتخب ظهر أمس حصة تدريبية وبحضور السيدة سناء البوسعيدية، حيث أوضح عمار بن جمعة الكثيري مدرب منتخب كرة السلة للنساء أن المنتخب بات جاهزا لخوض غمار المنافسات وأنه سيحاول الاستفادة من الحصص التدريبية قبيل مباراة الكويت وذلك لوضع الخطط الفنية والتكتيكية للمباراة، وتابع الكثيري: بأن المنتخب الكويتي غامض نوعا ما ولا نملك جميع المعلومات عنه ولكن في الوقت نفسه علينا أن نستفيد من الحصص التدريبية وان نكون جاهزين للمنتخب الكويتي حسب الإمكانيات المتاحة ومحاولة تحقيق نتيجة إيجابية أمام صاحب الضيافة. وكان الكثيري قد أوضح أن مستوى المنتخب في تصاعد مستمر ومن يوم لآخر يصبح اللاعبات أكثر جاهزية وأقل ارتكابا للأخطاء واللعب بصورة أفضل عما سبق، وتابع المدرب: المنتخب خاض 3 مباريات ودية رغم النتيجة التي لم تحسم لصالحنا إلا أن اللاعبات قدمن مستوى جيدا مضيفا: إن مستوى الفريق بشقيه الهجوم والدفاع في تصاعد مستمر وأن المنتخب بحاجة لمباريات أكثر لكي يصبح المنتخب في جاهزية تامة، وتابع الكثيري رغم الفرق بين المدرسة الأفريقية والآسيوية لكرة السلة إلا أن لاعبات المنتخب قدمن مستوى يليق بهن،، وأكد عمار الكثيري مدرب المنتخب عن رضاه بالمستوى الفني الذي ظهر فيه المنتخب خلال مباريات المعسكر الخارجي.

اليد يبدأ المنافسات

من جانب آخر خاض منتخب اليد للنساء صباح أمس حصة تدريبية قبيل انطلاق غمار المنافسات، وقد أوضح خليل المعشري مدرب منتخب النساء لكرة اليد: نحمد الله على ما وصل إليه الفريق في فترة قصير وان شاء الله يقدم الفريق مستوى يرضي الجميع في البطولة، وتابع المعشري من الناحية الفنية الفريق جاهز فنيا وبدنيا لخوض مباريات البطولة حسب الإمكانيات المتاحة، ولا توجد أي إصابة والحمد الله، مضيفا بأن تدريب الأمس تدريب خفيف وشرح الجوانب الفنية (الدفاعية والهجومية) واستعداد لأول مباراة، موضحا أن العائق الوحيد للمنتخب عدم معرفة المنتخب الذي سنلعب معه أول مباراة ويرجع السبب تأخر موعد القرعة لليلة المباراة، مؤكدا في الوقت ذاته بأن المنتخب جاهز لأي منتخب وأنه يستطيع أن يقدم المستويات التي تليق بسمعة كرة اليد العمانية النسائية، وعن انطباعه بالمستوى العام للفريق: أشار المعشري انطباع جيد جدا بما وصل إليه الفريق خلال فترة تعتبر قصيرة على فريق جديد وقد تطور مستوى اللاعبات عامة ومستوى الفريق خاصة، مضيفا لقد بدأنا مع الفريق في شهر ديسمبر وبعدها توقف الفريق لظروف الدراسة والاختبارات، ومن بعدها استأنف الفريق التدريبات في شهر فبراير وشارك الفريق في شهر أبريل في بطولة ودية بدولة الإمارات ولعب الفريق ٣ مباريات، مضيفا منذ شهر أبريل حتى شهر أكتوبر لم يخض الفريق أية مباراة وذلك للظروف الدراسية للاعبات، وتابع مدرب المنتخب أتمنى أن يستفيد الفريق من المعسكر الحالي ويتطور الفريق إلى مستوى بحيث يدخل البطولة بمستوى يليق بسمعة كرة اليد النسائية بالسلطنة، وقدم المعشري شكره للسيدة سناء البوسعيدية رئيسة لجنة رياضة المرأة ونائبتها سعادة الإسماعيلية وإدارية الفريق مروة الهنائية ومساعده جميل المعشري، وجميع أولياء أمور اللاعبات واللاعبات وذلك على المتابعة المستمرة والمثابرة والعمل من أجل الظهور بالشكل المشرف.

الصباح في الاستقبال

استقبلت الشيخة نعيمة الأحمد الصباح رئيسة اللجنة التنظيمية الخليجية لرياضة المرأة السيد سناء بنت حمد البوسعيدية رئيسة وفد السلطنة أثناء وصولها لمطار الكويت مساء أمس الأول، حيث استقبلت السيدة في قاعة التشريفات لكبار الشخصيات في مطار الكويت، وتناولا أطراف الحديث وآخر التجهيزات والاستعدادات لانطلاق الدورة وجاهزية المنتخبات المشاركات.

استقبال كبير

حظي منتخبا اليد والسلة باستقبال كبير من قبل اللجنة المنظمة أثناء وصولهم لمطار الكويت، حيث كان المنظمون في انتظار منتخبات السلطنة لاستقبالهم وتسهيل عملية إجراءاتهم للخروج من الفندق، إضافة إلى أخذ الصور التذكارية وتصوير الفيديو وذلك من أجل إعطاء المنتخبات الانطباع الأفضل للدورة.

تغطية إعلامية

شهد وصول وفد السلطنة مساء أمس الأول تغطية إعلامية واسعة من قبل وسائل الإعلام الكويتية المختلفة وذلك ترحيبا بلاعبات السلطنة وانهالت اللقاءات الإذاعية لللاعبات السلطنة للحديث عن آخر الاستعدادات لخوض غمار المنافسات.

البولينج يصل

وصل مساء أمس منتخب السلطنة للبولينج مطار الكويت لينضم إلى منتخبي اليد والسلطنة المشاركين في دورة رياضة المرأة، على أن يخضع المنتخب اليوم لحصة تدريبية أخيرة قبيل الدخول في غمار المنافسات، كما سيقام الاجتماع الفني لمنتخب البولينج. وقد أوضح إسماعيل الزدجالي مدرب منتخب البولينج للنساء بأن استعداد المنتخب كان من بعد البطولة العربية التي أقيمت بمصر الشهر الماضي واستمر المنتخب في التدريبات اليومية لمدة ساعتين، وضاعف المنتخب حصصه التدريبية، مشيرا إلى أن اللجنة العمانية للبولينج سهلت وذللت كل الصعاب والجوانب التي تواجه التدريبات، مشيرا إلى أن المنتخب الذي تم اختياره جاء عن طريق إقامة مسابقة داخلية بين اللاعبات واللاعبة التي حققت نتائج متقدمة هي من تم اختيارها للمنتخب، حيث يضم منتخب البولينج كلا من عائشة السيبانية وسارة المسكرية وعزيزة البريكية وريان الحارثية، وفيما يخص بالمنافسة فقد أشار الزدجالي إلى أن النتائج والأرقام المحققة يؤكد أن المنتخب سيكون منافسا وسيحظى بعدد من الميداليات ونسأل الله التوفيق لتحقيق ذلك.

 

جريدة عمان

مجانى
عرض