باحثان يصوران أسرع نملة في العالم

باريس، (أ ف ب) : حصل النمل الفضي الذي يعيش في الصحراء الكبرى على لقب أسرع نمل في العالم مسجلا سرعة قصوى بلغت 0.855 متر في الثانية وفقًا لدراسة نشرت أمس. وقد دهش الباحثان هارلد وولف وساره بفيفر من جامعة أولم الألمانية «بأن هذه الحيوانات الصغيرة وصلت سرعتها إلى 0.855 متر في الثانية أي ما يعادل 108 مرات طولها» وفقًا لبيان صادر عن «كومباني أوف بيولوجيست» وهي جمعية علمية علقت على هذه النتائج. ويشتهر هذا النوع من النمل بقدرته على مسح الكثبان الرملية بحثا عن الطعام لتخزينه حتى عندما تصل درجة حرارة الرمال إلى 60 درجةً مئويةً.
ولمعرفة المزيد عن هذا الموضوع، ذهب الباحثان لتصويره خلال نشاطه في الصحراء التونسية في عام 2015.
وبالإضافة إلى ضبط سرعات قياسية، وجد الباحثان أن هذا النمل كان أسرع عندما كانت درجات الحرارة مرتفعة. فعند 10 درجات مئوية في المختبر، انخفضت سرعته ووصلت إلى 0.057 متر في الثانية.
ورغم أن النمل الفضي أقصر من أقرانه، نمل المستنقعات المالحة، بـ20 % وفق الدراسة التي نشرتها «جورنال أوف إكسبيريمنتل بايولوجي»، فهو يتمتع بتقنية خاصة في أرجله الصغيرة (بين 4.3 و6.8 مليمترات) تمكّنه من تحريكها بسرعة لا تصدق، وتعطيه القدرة على القيام بـ47 خطوة في الثانية.