«العمانية للتصوير الضوئي» تفتتح المعرض العاشر للمصورات العمانيات

«عمان»: افتتحت الجمعية العمانية للتصوير الضوئي تزامنا باحتفالات السلطنة بيوم المرأة العمانية للعام العاشر على التوالي معرضا خاصا للمصورات العُمانيات مساء أمس، وذلك برعاية صاحبة السمو السيدة الدكتورة تغريد بنت تركي آل سعيد. بتنظيم من الجمعية العمانية للتصوير الضوئي، وذلك بمقر الجمعية العمانية للتصوير الضوئي بالخوض.
وأعلن في حفل الافتتاح عن المصورات الفائزات في المسابقة المصاحبة للمعرض والمتمثلة في إخراج صورة بطابع (كولاج المرأة العُمانية)، وفيها فازت خديجة بنت أحمد المعمرية بالمركز الأول، وأروى بنت سعيد الذهلية بالمركز الثاني، فيما فازت عبير بنت محمد الهنائية بالمركز الثالث.
وضم المعرض ٣٦ عملا فنيا لـ ٢٦ مصورة فوتوغرافية عُمانية، تم انتقاء الأعمال من خلال لجنة تحكيم محايدة، حيث تميزت المشاركات المقدمة لهذا العام في مواضيعها المنوعة كتصوير الوجوه والتجريد والتصوير المفاهيمي وتصوير الطبيعة والحياة الصامتة، ترجمة لما استطاعت المصورة العُمانية صياغته من رؤية واستقراء للنهج الفني الخاص بين زخم القيم والأعراف والجغرافية العُمانية من خلال إخراج صور فوتوغرافية بطابع فني راقٍ وألوان زاهية.
وقد صاحب المعرض في الأشهر السابقة إقامة عدد من الورش والمحاضرات الفنية منها ورشة (أفكار إبداعية) من تقديم المصورة الفوتوغرافية أميرة البوسعيدية. وتضمن اليوم الثاني برنامج حافل ابتدأ بورشة (الاستوديو تطبيق عملي) من تقديم المصورة الفوتوغرافية مها المنذرية، واستكملت البرنامج المصورة الفوتوغرافية حنينة الجفيلية بتقديمها لورشة (المعالجة الرقمية). وأختتم اليوم بورشة (تحكيم الصور) من تقديم المصورة الفوتوغرافية عزيزة العذوبية وشمسة الحارثية. إضافة إلى محاضرات تخدم المسابقة المصاحبة للمعرض العاشر للمصورات العُمانيات من تقديم الفنانة بدور الريامية عن (فن الكولاج)، وجاءت المحاضرة الثانية من تقديم المصور الفوتوغرافي إبراهيم البوسعيدي بحيث تحدث عن (الفوتوغرافيا- الابتكار والفن).
والجدير بالذكر أن المعرض العاشر للمصورات العمانيات سيستمر حتى تاريخ 31 من الشهر الجاري.