«الداخلية»: إجراء عملية تصويت تجريبي عن بعد لقياس مدى تدفق البيانات ودقتها

دعت الناخبين العمانيين خارج السلطنة لمتابعة المستجدات –
اللجنة الرئيسية لانتخابات الشورى تعتمد القوائم النهائية للناخبين –

عقدت اللجنة الرئيسية لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة صباح امس اجتماعاً لها ، برئاسة سعادة وكيل وزارة الداخلية رئيس اللجنة ، وبحضور الأعضاء ، وذلك بمبنى ديوان عام وزارة الداخلية.
واعتمدت اللجنة خلال الاجتماع القوائم النهائية للناخبين ، الذين بلغ عددهم 713335 ناخباً وناخبة ، منهم 337618 ناخبة بنسبة 47.3 % من إجمالي عدد الناخبين ، كما اطلعت على عدد من الاجراءات في العملية الانتخابية.
وناقشت الاستعدادات الجارية للتصويت عن بُعد للناخبين الموجودين خارج السلطنة واللجان العاملة في الانتخابات ، الذي سيكون يوم السبت 19 من أكتوبر الجاري .

العمانية – يشارك الناخبون العُمانيون الموجودون خارج السلطنة في انتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة عبر استخدام تطبيق التصويت عن بُعد على الهواتف الذكية التي تعمل بشريحة الهاتف المتنقل لشركات الاتصالات العاملة بالسلطنة (SIM CARD) المعززة بنظام التصديق الإلكتروني (pki) الذي سيتم تطبيقه لأول مرة حرصًا من حكومة السلطنة ممثلة في وزارة الداخلية على اتاحة الفرصة لكافة الناخبين في ممارسة حقهم الانتخابي.
وقد حددت الوزارة يوم السبت 19 من أكتوبر الجاري موعدًا لتصويت هؤلاء الناخبين وكذلك أعضاء اللجان العاملة ومن يُستعان بهم في العملية الانتخابية ابتداءً من الساعة الثامنة صباحًا وحتى الساعة الثامنة من مساء اليوم نفسه.
وأوضحت القوائم النهائية للمترشحين للفترة التاسعة أن عدد المترشحين في كافة ولايات السلطنة يبلغ 717 مترشحًا من بينهم 40 امرأة لاختيار 86 عضوًا لمجلس الشورى.
ويأتي استخدام هذا التطبيق تأكيدًا لسعي وزارة الداخلية نحو تطوير العملية الانتخابية بالاستعانة بالتقنيات الحديثة التي تتيح للمواطنين المشاركة في الانتخابات بكل سهولة ويسر وسيكون النظام متوفرًا على منصتي (ابل استور) و(جوجل بلاي) وسيتم تفعيله يوم التصويت وهو متاح للمواطنين المقيدين في السجل الانتخابي الموجودين خارج السلطنة.
وأوضح المهندس سليمان بن عبدالرحيم الزدجالي رئيس لجنة الدعم الفني لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة أن وزارة الداخلية نفذت العديد من التجارب على نظام التصويت عن بُعد وستكون هناك تجارب أُخرى من بينها إجراء عملية تصويت تجريبي لقياس مدى تدفق البيانات ودقة البيانات التي سيتم الحصول عليها، مؤكدًا أن الوزارة عملت باستمرار في كل فترة من فترات انتخابات أعضاء مجلس الشورى الماضية وخلال فترتي انتخابات أعضاء المجلس البلدي على تطوير العملية الانتخابية والتصويت عن بُعد، وما ذلك إلا نتيجة لاستعدادات وتحضيرات الوزارة.
وفيما يتصل بالجوانب الفنية قال الزدجالي: في هذا النوع من العمليات والتطبيقات الفنية نحن بحاجة إلى متابعة مستمرة ولذلك تم تشكيل فرق مختلفة من بينها فريق مختص بالبرمجة وأخرى بمتابعة مدى توافق وتناغم الاحتياجات المطلوبة للعملية الانتخابية مع البرامج والتطبيقات المستخدمة في الانتخابات وفريق ثالث يعمل باستمرار من أجل ضمان الجودة والدقة وهذا كله كان أثناء التحضير لهذا التطبيق.
وبيّن انه في يوم التصويت عن بُعد ستكون هناك فرق فنية متعددة ستعمل على متابعة تنفيذه بحكم أن العمل جاء من خلال مجموعات عمل خصصت لهذا الموضوع بالتعاون والتنسيق بين وزارة الداخلية وشركات الاتصالات العاملة في السلطنة وكذلك هيئة تقنية المعلومات وشرطة عُمان السلطانية والإدارة العامة للأحوال المدنية.
وكانت وزارة الداخلية قد دعت الناخبين العمانيين الموجودين خارج السلطنة إلى متابعة حسابات التواصل الاجتماعي للانتخابات باستمرار ليكونوا على علم بالمستجدات في هذا الجانب وبالخطوات التي يجب اتباعها للتصويت وأكدت على ضرورة أن تكون البطاقة الشخصية للناخب سارية المفعول مبينة أن التي لم تجدد يمكن تجديدها أو استبدالها مع طلب تعزيزها بنظام التصديق الإلكتروني (PKI ) عبر مراجعة إدارات الأحوال المدنية بشرطة عُمان السلطانية.
وأفادت الوزارة أن على الناخب ولكي يتمكن من الإدلاء بصوته أثناء تواجده خارج السلطنة أن يتوفر لديه جهاز هاتف ذكي محمول أو جهاز لوحي يتضمن شريحة هاتف وكاميرا أمامية، كما أن عليه أن يتأكد من توفر خاصية التجوال الدولي في الشريحة المعززة بالتصديق الإلكتروني للهاتف الخاص به.
وأشارت إلى أنه ولتفعيل الناخب شريحة هاتفه عليه الدخول إلى صفحة المركز الوطني للتصديق الإلكتروني https./‏‏/‏‏omanportal.gov.om/‏‏tam والضغط على أيقونة (خدمات التصديق الإلكتروني) ثم على أيقونة (تفعيل الخدمة على الهاتف) ثم يقوم بعد ذلك بتعبئة البيانات التي تشمل رقم الهاتف واختيار شركة الاتصالات واختيار اللغة ثم الإشارة إلى خيار «موافق» وأخيرًا الضغط على زر (موافق) والتأكد من ضرورة توفر نظام التصديق الإلكتروني في البطاقة الشخصية.
وحول خطوات التصويت عن بُعد لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة أوضح المهندس سليمان بن عبدالرحيم الزدجالي رئيس لجنة الدعم الفني لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة أن هذه الخطوات سهلة وميسرة ففي يوم التصويت وبعد دخول الوقت المحدد تظهر على الواجهة الرئيسية أيقونة (البدء) لاستخدام التطبيق وهنا يقوم الناخب بإدخال رقم هاتفه المعزز بنظام (PKI ) ويضغط على أيقونة (التحقق) الموضحة بالصورة وسيقوم التطبيق بالتحقق من توفر نظام (PKI ) لرقم الهاتف المستخدم ثم يطلب نظام التصديق الإلكتروني من الناخب إدخال الرقم السري المكون من 6 أرقام ويقوم بالضغط على زر « إرسال».
وأضاف أنه بعد التحقق من وجود خاصية التصديق الإلكتروني سيطلب التطبيق إدخال تاريخ انتهاء البطاقة الشخصية للناخب ثم الضغط على أيقونة «متابعة عملية التصويت» لتظهر بعد ذلك البيانات الشخصية للناخب ثم يطلب التطبيق التقاط صورة شخصية وفق الشكل الذي سيظهر على الشاشة ثم الإقرار بصحة البيانات والاستمرار للخطوة التالية.
وبين أنه بعد ذلك سيقوم التطبيق بالتأكد من صحة البيانات وشخصية الناخب ثم تظهر على الشاشة قائمة المترشحين عن الولاية التي يكون الناخب مقيدًا في سجلها الانتخابي ليقوم باختيار المترشح الذي يرغب في التصويت له إذ لا بد من اختيار المترشح قبل انتهاء المدة المسموح بها للاختيار وهي دقيقتان فقط مضيفًا أنه بعد الاختيار ستظهر صورة واسم المترشح وسيعطي التطبيق الخيار للناخب بتأكيد التصويت أو الرجوع إلى القائمة السابقة وبعد تأكيد التصويت يظهر له في النهاية خيار التقييم لتطبيق التصويت عن بُعد إن رغب في ذلك.
واختتم المهندس سليمان بن عبدالرحيم الزدجالي رئيس لجنة الدعم الفني لانتخابات أعضاء مجلس الشورى للفترة التاسعة تصريحه بالقول أنه ستتم عملية فرز أصوات الناخبين الموجودين خارج السلطنة بعد انتهاء الوقت المحدد للتصويت عن بُعد مباشرة من خلال لجنة مختصة لهذه العملية.