الطلبة العمانيون بكارولينا الشمالية يقيمون أولى فعاليات أنشطتهم الثقافية

تضمنت خمس محطات للتعريف بالسلطنة –

أقامت جماعة الطلبة العمانيين بجامعة ولاية كارولاينا الشمالية أولى فعالياتها أنشطتها الثقافية بعد إنشائها رسميا هذه السنة في الفصل الدراسي (خريف ٢٠١٩)
وهذه الفعالية تعتبر أول فعالية عمانية رسمية باسم الجماعة، حيث كانت في السابق جهودا فردية.
وقد أقام الطلبة الفعالية بالتنسيق مع إدارة الجامعة والملحقية الثقافية بالولايات المتحدة الأمريكية في مبنى الرابطة الطلابية بالجامعة (Talley Student Union) والذي يعتبر مركز الاحتفالات وقلب الجامعة النابض، وقد اختار الطلبة هذا المركز لجذب انتباه أكبر عدد من الطلاب والأساتذة بالجامعة لتعميم الفائدة.
واستقطبت الفعالية في غضون أربع ساعات عددا كبيرا من الطلاب وأساتذة الجامعة والإداريين والمهتمين في خمس محطات، وقد بذل الطلاب على الرغم من قلة عددهم جهودا كبيرة خلالها لتوصيل المعلومات عن السلطنة وموقعها الجغرافي ومكانتها التي تحتلها بين دول العالم وما وصلت إليه من تنمية وحضارة منذ تولي جلالة السلطان قابوس المعظم مقاليد الحكم في عام 1970م، وقد استخدم الطلبة خارطة السلطنة وجهازا لوحيا تفاعليا لتوصيل المعلومات للزوار عن جغرافيتها وتاريخها، وتضاريس عمان ومناخها، وأهم الولايات والمدن فيها، كما عرض الطلاب للزوار الزي الرسمي العماني لتوضيح الصورة لهم بشكل أفضل وكذلك نماذج من العملة واللغة والنهضة التعليمية التي تشهدها السلطنة وغيرها، كما تم تعريفهم بالمعالم التاريخية والسياحية وعلى اللبان والبخور والخزف (المعمولات الفخارية) وغيرها من التراث العماني.
وقدّم الطلبة خلال الفعالية الشاي والقهوة والتمر والحلوى العمانية التي استمتع بها الزوار، وقد عبّر الكثير من الزوار من طلبة وأكاديميين عن إعجابهم الكبير بتاريخ السلطنة وحضارتها ومكانتها بين دول العالم وزيّها العماني، وتمنى بعضهم زيارة السلطنة لطيب شعبها وسمعتها وشهرتها.