بلاسيدو دومينغو سيحصل على جائزة باتوتا المكسيكية

مكسيكو، «أ ف ب»: سيحصل مغني الأوبرا بلاسيدو دومينغو على جائزة باتوتا المكسيكية للموسيقى الكلاسيكية، وفق ما أعلن منظموها بعد يوم من إعلانهم أنه سيتم حجبها بسبب الاتهامات بالتحرش التي تطاله.
وكان دومينغو قد اختير في مايو لاستلام الجائزة في مدينة مكسيكو خلال احتفال إلى جانب 15 فنانا آخر. إلا أن المنظمين قالوا الخميس إنهم قرروا تعليق جائزته «حتى تتضح الأمور». لكنهم أعلنوا الجمعة أنهم سيمنحوه إياها لكنه لن يحضر الاحتفال شخصيا بل عبر الفيديو.
وقالوا في بيان: «نود أن نوضح أن اللجنة المنظمة لم تسحب جائزة المايسترو دومينغو. على العكس، فمجتمع الموسيقى الكلاسيكية يريد الاحتفال بالعقود الستة التي أمضاها الإسباني في التفاني المطلق للفنون».
وأضافوا أن دومينغو «سيوجّه رسالة خاصة خلال الاحتفال».
وإثر ادعاءات بالتحرش ، استقال هذا الفنان الإسباني من منصبه كمدير عام لأوبرا لوس أنجلوس، ما وضع نهاية فعلية لحياته المهنية في الولايات المتحدة.
وتتهم 20 امرأة دومينغو البالغ 78 عاما بتقبيلهن قسرا أو التحرش بهن أو مداعبتهن في حوادث ترجع إلى الثمانينات على الأقل.
كما أنه انسحب خلال الأسبوع الماضي من عروض كان سيقدمها في نيويورك، وألغت دور أوبرا أمريكية عريقة عدة حفلات كان سيشارك فيها.