شمال الشرقية تكرم المدرسة الفائزة بالمركز الثاني في مسابقة بيت الزبير للقراءة

احتفلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية صباح أمس الأول بتكريم مدرسة الإرادة للتعليم الأساسي بولاية المضيبي وذلك لحصول مبادرتها «على خطى القراءة ننجز» بالمركز الثاني على مستوى السلطنة في مسابقة بيت الزبير المدرسية للقراءة ٢٠١٩.
رعى حفل التكريم ماجد بن ناصر السناوي المدير العام المساعد للتخطيط التربوي وتنمية الموارد البشرية وتقنية المعلومات بحضور الدكتور علي بن محمد العامري مدير مكتب الإشراف التربوي بالمضيبي وسالم بن محمد البراشدي رئيس قسم الأنشطة التربوية بشمال الشرقية.
تم خلال الحفل تكريم إدارة المدرسة وأعضاء فريق العيون التطوعي ومجلس الأمهات بالمدرسة إضافة لشهادة تقدير تذكارية للمدرسة.
وتحدث سالم بن محمد البراشدي رئيس قسم الأنشطة التربوية رئيس اللجنة المحلية للمسابقة في كلمة المديرية قائلا: تعد القراءة أساس كل معرفة ومفتاح كل مهارة لذا كانت أول آية نزلت من القرآن الكريم تحث على القراءة، وأضاف البراشدي: إن تتويج مبادرة على خطى القراءة ننجز بمدرسة الإرادة جاء نتيجة تعاون مثمر مع المجتمع المحلي الذي تمثل في فريق العيون التطوعي ومجلس الأمهات بالمدرسة إضافة للآباء والأمهات، ونقل عبارات الشكر للجنة المحلية بالمحافظة على جهودها في تقييم ومتابعة المبادرات التي شاركت في المسابقة.
وعن أبرز أعمال المبادرة قالت خولة بنت حمود الشيذانية مديرة مدرسة الإرادة للتعليم الأساسي: قامت المدرسة بعدد من الفعاليات المشجعة للقراءة والمشاريع الداعمة لها، منها مكتبات في أماكن سكن طلاب المدرسة البعيدين عن المكتبات، إضافة لتنظيم زيارات للمكتبات الأهلية والعامة في الولاية وبلدة العيون بشكل خاص، وأكملت الشيذانية: إضافة إلى تشكيل رابطة القّراء التي تفعل تطبيق «الواتساب» لتشجيع معلمات المدرسة والفتيات على القراءة وتبادل المعارف من خلال تقديم ملخصات عن أبرز الكتب التي قرأها كل فرد في الرابطة، وأقامت المدرسة مارثون القراءة وإنتاج مقاطع صوتية لملخصات كتب بأصوات الطلاب والطالبات وإنشاء مكتبة إلكترونية على الشبكة العالمية.