التوقــيع على اتفاقية لإنشاء أول مـــركز إقـليمي لجامعة كاليفورنيا بــيركلي في «جامعة عمان»

لجذب أرقى الجامعات والمراكز البحثية العالمية وتحويل السلطنة إلى وجهة رئيسية لريادة الأعمال والابتكار –

وقع مشروع جامعة عمان ومدينة العلم والتقنية (مشروع المدينة الجامعية) اتفاقية مع جامعة كاليفورنيا بيركلي الأمريكية، لتأسيس أول مركز إقليمي للجامعة خارج الولايات المتحدة الأمريكية.
وقد وقع الاتفاقية بالإنابة عن مشروع المدينة الجامعية معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي رئيسة اللجنة التنفيذية لمشروع المدينة الجامعية، وعن جامعة كاليفورنيا بيركلي الدكتورة كارول كرست رئيسة الجامعة.
ويأتي توقيع هذه الاتفاقية مع بيركلي في إطار تحقيق الأهداف الاستراتيجية لمشروع المدينة الجامعية، لجذب أرقى الجامعات والمراكز البحثية العالمية إلى السلطنة، وتحويل السلطنة إلى وجهة رئيسية لريادة الأعمال والابتكار، وذلك من خلال إنشاء مركز تدريب بأحدث المواصفات العالمية يركز على التدريب في مجال الذكاء الاصطناعي بدعم من جامعة بيركلي.
وسوف يقدم المركز المزعم إنشاؤه برامج حاضنة ومسرعة لرواد الأعمال، وكذلك برامج تدريبية للموظفين في القطاعين العام والخاص، لتزويدهم بمهارات القرن الحادي والعشرين ومتطلبات الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي والتفكير النقدي والإبداعي وريادة الأعمال والابتكار.
وتشمل رؤية المشروع أن تكون لهذه الدورات نقاط أكاديمية تؤهل المتدربين والملتحقين بالمركز لإضافتها واستخدامها كجزء من دراستهم الأكاديمية للدراسات العليا فيما بعد.
وسيساهم هذا المركز في مراحل لاحقة من مشروع المدينة الجامعية في إعداد القدرات لمرحلة الماجستير والدكتوراه.
وصرحت معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية بقولها: «إن توقيع هذه الاتفاقية مع جامعة كاليفورنيا بيركلي سيساهم بلا شك في جعل السلطنة وجهة رئيسية لريادة الأعمال والابتكار في منطقة الشرق الأوسط، وفي تعزيز استفادة السلطنة من الخبرات العالمية لجامعة بيركلي في إعداد القدرات البحثية ورواد الأعمال ورفع كفاءاتها، وكذلك وضع الأطر المناسبة لربط التخصصات والمجالات الأكاديمية مع القطاعات الإنتاجية وسوق العمل للإسهــــــام في زيادة الناتج المحلي، وتبادل المعرفة والعلوم، إضافة إلى رفع الوعي المجتمعي بأهمية الابتكار وريادة الأعمال، وتحديد المقومات التي تجذب الباحثين والمبتكرين ورواد الأعمال للسلطنة».
تجدر الإشارة إلى أن جامعة بيركلي الأمريكية واحدة من أفضل الجامعات على مستوى العالم حيث تم تصنيفها في المرتبة الرابعة عالميا حسب تصنيف شنغهاي ٢٠١٩ لتصنيف الجامعات، كما تم تصنيفها سابقا كأفضل جامعة حكومية على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية.
وتم تصنيف كلية للاقتصاد، وكذلك برنامج هندسة الكمبيوتر، والهندسة الكهربائية والإلكترونية، والهندسة المدنية (المدن الذكية)، وهندسة البيئة، والهندسة الكيميائية بها على أنها الأولى تقييما في الولايات المتحدة الأمريكية.
وضم الوفد المرافق لمعالي الدكتورة وزيرة التعليم العالي رئيسة اللجنة الرئيسية التنفيذية لمشروع المدينة الجامعية كلا من سعادة الدكتور رئيس جامعة السلطان قابوس والرئيس التنفيذي لهيئة تقنية المعلومات وعضوي اللجنة الرئيسية لمشروع المدينة الجامعية، ومديرة مكتب المشروع، والملحق الثقافي بواشنطن.