«هيكا» إلى عاصفة مدارية وتأثيراتها مستمرة حتى المساء

التأثيرات المباشرة انتهت.. وأمطار الخير سقت وروت –

«عمان»: عبر الإعصار المداري «هيكا» مساء أمس أراضي السلطنة من جنوب جزيرة مصيرة ورأس مدركة قبل أن يتحول إلى عاصفة مدارية فور ملامسته اليابسة ومن المنتظر أن تتراجع سرعة الرياح حول مركز العاصفة لتتحول تدريجيا إلى منخفض مداري عميق ثم منخفض مداري.
وتسبب جدار السحب المصاحب للحالة المدارية في هطول أمطار شديدة الغزارة ورياح عاصفة تسببت في اقتلاع بعض الأشجار والمباني المبنية بالمواد غير الثابتة.
وبلغت شدة الأمطار في ولاية الدقم حيث سجلت محطات الرصد هناك كمية أمطار بلغت 116 ملم.
وكان مركز الأعصار قد دخل أراضي السلطنة عند الساعة الثامنة والنصف مساء وتحول فورا إلى عاصفة مدارية. وأكد سعادة والي الدقم أن مراكز الإيواء استقبلت في الدقم 480 عاملا وافدا تم إجلاؤهم للمراكز المفتوحة في الولاية وفي منطقة ظهر تم إيواء 131 عاملا وافدا إضافة إلى 30 مواطنا. ورغم شدة الأمطار وقوة الرياح إلا أنه تم رصد ثلاثة بلاغات فقط في الدقم تم التعامل معها سريعا.
وفي جزيرة مصيرة التي كانت أول من لامس جدار الإعصار لم تسجل أي عملية إيواء وفق ما أكده سعادة والي مصيرة الذي أشاد بثقافة سكان الجزيرة في التزام منازلهم طوال مدة مرور الحالة المدارية. وكانت الأمطار قد بدأت في جزيرة مصيرة عند الساعة التاسعة صباحا واستمرت شديدة حتى الساعة 12 ظهرا، أما في الدقم فبدأت عند الساعة الخامسة عصرا وإلى الساعة الثامنة مساء.
وحسب تقارير الأرصاد الجوية فإن العاصفة تمتد اليوم إلى ولاية الجازر وشمال محافظة ظفار وولاية شليم والحلانيات حيث تتأثر بشكل غير مباشر بالحالة المدارية التي من المنتظر أن تبدأ في التلاشي مساء اليوم.
واستمر المركز الوطني للإنذار المبكر في إصدار تحذيراته حتى منتصف ليل امس مؤكدا ضرورة التزام الجميع بعدم المجازفة وعبور الأودية أو نزول البحر الذي استمرت أمواجه عالية.