هدفان متأخران يمنحان صحار نقاط العروبة

العيسوي: فارق الخبرة ونفاذ اللياقة البدنية أسقطنا –
سيبيريا: التغييرات والتقدم للأمام منحت فريقي النقاط الثلاث –

صحار – عبدالله المانعي –

فاز صحار بهدفين نظيفين على العروبة في مباراتهما التي جرت مساء أمس الأول على ملعب المجمع الرياضي بصحار في الجولة الافتتاحية لدوري عمانتل لكرة القدم للموسم الحالي 2019/‏‏2020 ليحصد النقاط الثلاث وقد انتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي وأمضى لاعب الفريق يعقوب بن عبدالكريم على الهدفين في الدقيقتين 65 و73 وسط أداء كان متذبذبا في الشوط الأول ومرتفعا في الأمتار الأخيرة وظهرت معاناة الفريقين في الشوط الأول بقلة الجهد البدني الذي كلف السقوط للاعبين كما لاحت الخشونة وهو الشيء الذي جعل المدربين يلجآن لإجراء التغييرات المبكرة.
وقال مدرب العروبة أبو طالب العيسوي: إن فارق الخبرة ونفاذ مخزون اللياقة البدنية أسقطنا في فخ الخسارة من صحار بهدفين نظيفين وظهرت على محيا المدرب علامات الاستياء من الخسارة التي أعادت فريقه من خارج الديار صفر اليدين. وأشار بالمؤتمر الصحفي إلى أن البداية لأي مسابقة صعبة وأنه لا يخفى على المتابعين للعروبة الإعداد المتأخر والذي كان لمدة 20 يوما وسط غياب الاستقرار الإداري ودخلنا المباراة بلاعبين صغار وكنا الأفضل في الشوط الأول ومع بداية الشوط الثاني وفي آخر ربع ساعة منه كانت هناك أخطاء كلفتنا الخسارة وهي قاتلة علينا معالجتها وأطمئن الوسط الرياضي بأن الحال سيتبدل من مباراة لأخرى وقابلنا فريق صحار وهو فريق مستقر فنيا استحق الفوز. وأضاف: لعبت بلاعبين أعمارهم 17 سنة من مواليد 2001و2002

سعادة

غمرت السعادة الروماني سيبيريا مدرب صحار بتحقيق الفوز وأفاد ردا على استفسار (عمان الرياضي) حول أسباب الفوز على العروبة فقال: كان للتغيرات الموفقة وزيادة تقدم اللاعبين للأمام وحالة التغطية المحكمة الأثر الكبير في كسب النقاط الثلاث وهذا المطلب أراحني كثيرا، ولعبنا الشوط الأول بضغط كبير وسط تراجع للخلف وارتكبنا أخطاء كادت أن تكلفنا مع بداية الشوط الثاني وبعدها أجريت تكتيك فني وسيطرنا وتحكمنا أكثر وحصدنا الفوز. وأشار سيبريا الى أن المهاجم يعقوب عبدالكريم كان في يومه وأعتقد أن المباريات الأربع التي لعبناها في كأس الاتحاد عززت قوة الأداء. وألمح سيبيريا الى أن الأنظار على الفريق مسلطة بوجود جهاز فني وإداري متكامل ولاعبين جيدين وهذا يجعلنا دائما تحت ضغط نفسي للخروج بالنتيجة الإيجابية مؤكدا في الوقت نفسه أنه راض عن أداء اللاعبين وأنه رغم ظروف الغيابات لعدم التفرغ إلا أن لاعبيه استوعبوا فكرة المقاتل داخل الملعب وأرى أن هذا الموسم سيكون الأصعب لصحار.