«مدائن» توقع برنامجا لتوفير وظائف ودعم روّاد الأعمال في السلطنة

تعزيزا لدور المركز الوطني للأعمال –

«عمان»: وقعت المؤسسة العامة للمناطق الصناعية – مدائن، برنامجا تعاونيا مع شركة دليل للنفط، إحدى الشركات الرائدة المنتجة للنفط، وذلك انطلاقا من سعيهما المستمر لتوطيد العلاقات بين القطاعين الحكومي والخاص بما يخدم الصالح العام، حيث ستقوم «مدائن» بموجب التوقيع على هذا البرنامج بتوفير قوائم الشركات والفرص الوظيفية المتاحة في مختلف المجالات الأنشطة في السلطنة، وتبادل أفضل الممارسات والتسهيلات مع المركز الوطني للأعمال لدعم رواد ورائدات الأعمال العمانيين بما يتلاءم مع أهداف شركة دليل للنفط، بالإضافة إلى تعاون الشركة مع أكاديمية «مدائن» في مجال التدريب من أجل التوظيف لزيادة التعمين وتنمية مهارات القوى العاملة كجزء من الهدف الرئيسي لبرنامج القيمة المحلية المضافة. وقّع برنامج التعاون من جهة مدائن، الرئيس التنفيذي هلال بن حمد الحسني، ومن جانب الشركة رئيسها التنفيذي زانج شنج، ونائب الرئيس التنفيذي عبدالله الشنفري.
وتهدف «مدائن» من خلال هذا البرنامج إلى تنفيذ دورها التنموي وتحقيق هدفها العام المتمثل في إيجاد تنمية اقتصادية واجتماعية شاملة ومستدامة مرتكزة على قدرات شبابها وسواعدهم وتعزيز دورهم في البناء والتنمية، حيث تم مؤخراً تأسيس أكاديمية مدائن الصناعية بغية توفير برامج تدريب مهنية وفنية لتدريب وتأهيل العاملين العمانيين ورفع إنتاجيتهم وجاهزيتهم لسوق العمل وفق احتياجات ومتطلبات المصانع والشركات.
وتعد هذه الأكاديمية مواصلة لبرنامج تدريب الكوادر الوطنية العاملة في المصانع والشركات، والذي قامت “مدائن” من خلاله بتدريب الكوادر الوطنية خلال الفترة بدء من 2011، حيث ارتأت “مدائن” التوسع فيه من خلال هذه الأكاديمية لتشمل كافة الجوانب المهنية والفنية للوظائف التي تحتاجها الشركات والمصانع، كما أن هذا البرنامج يأتي تعزيزاً لدور المركز الوطني للأعمال الذي دشنته المؤسسة العامة للمناطق الصناعية – مدائن في عام 2013م، ليكون حاضنة رئيسية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة في السلطنة، من خلال تقديمه للدعم الفني والإداري واللوجستي والتوعوي للمشاريع الناشئة والأفكار المبتكرة بغية الوصول لمشاريع ذات نفع اقتصادي وقيمة مضافة للبلاد، إضافة إلى دوره في تطوير المجتمع العماني بدفع عجلة النمو الاقتصادي من خلال إيجاد الوعي حول ريادة الأعمال وإلهام الجيل الجديد من الشباب لاستكشاف إمكانياتهم وقدراتهم على تأسيس وريادة الأعمال الخاصة.
ويهدف المركز بشكل أساسي إلى تأسيس قنوات للحوار والتواصل بين المجتمعات وأصحاب المبادرات التجارية ورجال الأعمال وتشجيع الشركات الصغيرة والمتوسطة على البروز في الأسواق المحلية من خلال احتضان المبادرات والمشاريع المتخصصة بمختلف القطاعات.
كما أن «مدائن» تسعى من خلال توقيع هذا البرنامج إلى تعزيز أهدافها العامة المتمثلة في جذب الاستثمارات الأجنبية للاستثمار بالسلطنة وتوطين رأس المال الوطني، وتحفيز القطاع الخاص للمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة والشاملة، إلى جانب إدخال التكنولوجيا الحديثة وإكساب العاملين المهارة الفنية اللازمة لتطوير إنتاجهم وإيجاد فرص عمل جديدة بالإضافة إلى تشجيع الصادرات وتنمية التجارة الدولية وتشجيع إقامة الصناعات التصديرية، وتنشيط القطاعات الاقتصادية العاملة بالسلطنة؛ مثل: قطاع النقل، والقطاع المصرفي، والقطاع السياحي، وغيرها من القطاعات، وبالتالي تحقيق رؤيتها المتمثلة في تعزيز موقع عمان كمركز إقليمي رائدٍ للتصنيع وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وروح المبادرة والابتكار والتميز، عبر جذب الاستثمارات الصناعية، وتوفير الدعم للمستثمر من خلال الاستراتيجيات التنافسية الإقليمية والعالمية والبنية الأساسية الجيدة، وخدمات القيمة المضافة، والإجراءات الحكومية السهلة.