الناقلة «جبل شمس» تنضم إلى أسطول العمانية للنقل البحري

بسعة تتجاوز 63 ألف طن من الحمولات الجافة –

انضمت ناقلة «جبل شمس» المخصصة لشحن المواد الجافة السائبة وذات الحمولة الساكنة إلى أسطول الشركة العمانية للنقل البحري (OSC)، إحدى شركات مجموعة «أسياد»، الذي يضم أكثر من 50 ناقلة بمواصفات عالمية، من ناقلات النفط الخام العملاقة، وناقلات المنتجات، وناقلات الغاز الطبيعي المسال، وناقلات المواد الكيماوية، وناقلات غاز البترول المسال، وناقلات المواد الخام العملاقة، وناقلات البضائع السائبة والحاويات، التي تعتبر انعكاسًا للطبيعة المتنوعة لاقتصاد عُمان المتنامي.
وتبلغ سعة الناقلة الجديدة 63 ألفا و500 طن. وقد نظّمت الشركة العمانية للنقل البحري (OSC)، حفلا خاصا لتدشين وتسمية أحدث ناقلاتها، «جبل شمس»، تيمنا بجبل شمس الذي يقع في ولاية الحمراء بمحافظة الداخلية الذي يعد أعلى قمة جبلية في السلطنة.
يأتي تدشين ناقلة جبل شمس كخطوة مكملة لتدشين ناقلة «جبل المشط» في شهر أغسطس الماضي، المخصصة لشحن الحمولة الجافة (بحمولة ساكنة تبلغ 63 ألفا و500 طن)، وتم تصنيعها في حوض تشانجهونج لبناء السفن بجزيرة تشوشان الصينية.
وتمثل الناقلتان الجديدتان جزءًا من 4 ناقلات من حجم ألتراماكس المخصصة لشحن المواد الجافة، ومن المقرر تسليمها إلى الشركة العُمانية للنقل البحري خلال عام 2019م بهدف تعزيز قدرة الشركة في سوق شحن المواد الصلبة الجافة استجابةً للطلب المتزايد من الزبائن.
وصرح مايكل جورجنسون، القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للشركة العُمانية للنقل البحري، بأنه تم توقيع اتفاقية تسلّم ناقلة جبل شمس من حوض تشانجهونج الصيني لبناء السفن، حيث يأتي تسلّم ناقلتي جبل شمس وجبل المشط ضمن أهدافنا لتوسيع قدراتنا في شحن المواد الجافة وإعداد أسطول عالمي وحديث لتلبية احتياجات قطاع النقل البحري محليًا عالميًا، وكلنا ثقة بأن هذه الخطوة سترسخ مكانتنا في القطاع كمزودٍ رئيسي لخدمات الشحن لأسواق دول مجلس التعاون الخليجي والأسواق العالمية مما ينصب في المساهمة بتحقيق الاستراتيجية الوطنية اللوجستية وتنويع الاقتصاد العُماني وإيراداته، ونؤكد أن جدول الناقلتين قد انطلق بالفعل حيث ارتبطتا بعدة عقود طويلة الأجل».
يذكر أنه تم تدشين ناقلة جبل شمس برعاية المهندس سعيد بن محمد المسعودي، الرئيس التنفيذي لشركة صحار ألمنيوم – الشريك الاستراتيجي للشركة العُمانية للنقل البحري في السوق العالمي لشحن المواد الجافة.