الطبيعة تزدان مع تساقط الرذاذ وتفتح الزهور

أكثر من 755 ألف زائر لموسم صلالة السياحي –
كتب – نوح المعمري –

أشار المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن عدد زوار موسم صلالة السياحي بلغ حتى نهاية أمس الأول (755683) زائرا مقارنة بـ 811922 زائرا لنفس الفترة من العام الماضي بمعدل انخفاض قدره 6.9% وشكل العمانيون ما نسبته 71%، أما الإماراتيون فشكلوا 7.7% وبقية مواطني دول مجلس التعاون 9.2%.
وما زال الرذاذ يواصل تساقطه على جبل أتين وغيره من جبال محافظة ظفار، بالرغم من دخول شهر سبتمبر الذي يعرف عنه ببداية انقشاع السحب عن المحافظة وعودة الأجواء المشمسة، إلا أن الأجواء في محافظة ظفار هذا العام ما زالت تسحر الأعين بجمالها وبانخفاض درجات الحرارة، فالبساط الأخضر مع قطرات المطر ما زالت تزين أغلب مناطق سهول وجبال محافظة ظفار، مما يجذب السائح للمكوث فترة أطول في هذه المحافظة الجميلة للاستمتاع بأجواء الخريف.
عدسة «$» رصدت مناظر جمالية من جبل أتين، الذي يعد من أشهر المواقع السياحية في المحافظة الذي يرتاده العديد من السائحين خلال فصل الصيف، وذلك من أجل الاستمتاع بالجمال والمناظر الخلابة.
وأشارت المديرية العامة للأرصاد الجوية عن استمرار تساقط الرذاذ المتقطع على المناطق الساحلية لمحافظة ظفار والجبال المجاورة ويكون غائما جزئيا، ويكون صحو بوجه عام على بقية محافظات السلطنة مع تدفق السحب العالية والمتوسطة واحتمال تشكل السحب على جبال الحجر خلال فترة ما بعد الظهيرة، واحتمال تشكل السحب المنخفضة أو الضباب خلال فترة آخر
الليل والصباح الباكر على المناطق الساحلية لبحر العرب وبحر عمان. كما تهب على الأجزاء الساحلية من بحر عُمان رياح شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة خلال النهار تتحول إلى متغيرة الاتجاه خفيفة ليلا، فيما تهب على الأجزاء الساحلية من بحر العرب رياح جنوبية غربية معتدلة إلى نشطة بينما تهب على بقية محافظات السلطنة رياح جنوبية إلى جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة. وتكون حالة البحر هائج الموج على سواحل بحر العرب ويصل أقصى ارتفاع له ثلاثة أمتار، وهادئ الموج على بقية سواحل السلطنة ويصل أقصى ارتفاع له مترًا وربع المتر، مع تدني مستوى الرؤية الأفقية أثناء تشكل الضباب والبحر هائج الموج على سواحل بحر العرب. وفي مدينة صلالة تبلغ درجة الحرارة العظمى 29 درجة مئوية والصغرى 26 درجة مئوية.