بناء وحدة طحن الإسمنت في الدقم بتكلفة 11.5 مليون ريال

بطاقة إنتاجية تبلغ مليون طن سنويا –

كتب ـ ماجد الهطالي:-

أعلنت شركة ريسوت للإسمنت عن موافقة مجلس إدارة الشركة عن بناء وحدة طحن الإسمنت في الدقم، بطاقة إنتاجية تبلغ مليون طن من الإسمنت سنويا، وتبلغ تكلفة المشروع حوالي 30 مليون دولار أمريكي «11.5 مليون ريال». ومن المتوقع البدء في المشروع يوم الخميس الموافق 19 سبتمبر الجاري.
وبلغ إجمالي إنتاج مجموعة ريسوت للإسمنت 1.68 مليون طن من الكلنكر و1.56 مليون طن من الإسمنت للربع الثاني المنتهي في 30 يونيو الماضي، وبلغ إنتاج الشركة الأم من خلال مصنعها بصلالة أكثر من مليون طن من الكلنكر و971 ألف طن من الإسمنت بنهاية الربع الثاني من العام الجاري.
وارتفعت مبيعات المجموعة من الكلنكر بنسبة 46.8% إلى 559.5 ألف طن بالربع الثاني من عام 2019، فيما انخفضت مبيعاتها من الإسمنت بنسبة 5.4% إلى 1.6 مليون طن.
وارتفعت مبيعات الشركة الأم من الكلنكر من خلال مصنعها في صلالة إلى 385.7 ألف طن وبنسبة 152%، فيما انخفضت مبيعاتها من الإسمنت إلى 1.12 مليون طن وبنسبة 4.8%.
وحقق مصنع إسمنت صحار التابع للمجموعة مبيعات بلغت 48.5 ألف طن من الإسمنت خلال الفترة من 20 مايو الماضي وحتى 30 يونيو 2019.
وبلغت إيرادات المجموعة 41.7 مليون ريال بنهاية الربع الثاني من العام الحالي، مقارنة بـ 42.8 مليون ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بانخفاض نسبته 2.5%، وعزت الشركة هذا التراجع إلى تغير خليط المنتج وتغيير الاستراتيجية المتعلقة بالمبيعات.
وعزت المجموعة تراجع أرباحها قبل الضريبة وانخفاض أرباح التشغيل للمجموعة إلى تراجع أسعار بيع الإسمنت المحققة بمعدل 12% للشركة ريسوت للإسمنت وبنسبة 6% للشركة بايونير، وارتفاع تكلفة مواد الخام نتيجة لتغيير الخليط، وارتفاع تكاليف التمويل نتيجة لأسعار الفائدة المرتفعة للقروض لأجل. واستحوذت الشركة الأم على حصة 100% من اسهم مصنع صحار للإسمنت الذي يعتبر وحدة طحن الإسمنت مع شبكة توزيع، وتبلغ طاقته الإنتاجية 1.7 مليون طن سنويا من الإسمنت. ووافقت الشركة الأم على إنشاء وحدة لطحن الإسمنت في الصومال بطاقة إنتاجية تصل إلى مليون طن سنويا بالاشتراك مع مجموعة «MSG» المحدودة، وتبلغ حصة الشركة 55% في رأس المال المشروع المشترك.
وتسعى الشركة إلى تعزيز استراتيجيتها وتحقيق النمو الذي تطمح إليه من خلال المبادرات العديدة الرامية لخفض تكاليف الإنتاج إلى جانب التوزيع الأمثل للإسمنت، والأخذ بحصة السوق والربحية، والتركيز على الأسواق الحيوية وتجويد عمليات التشغيل.