البطراني: ثمانية مراكز تدريبية وأنشطة متنوعة نظّمها فريق العمل بالمحافظة

آلاف المستفيدين من برنامج صيف الرياضة بالداخلية –
المدربون يؤكدون أهمية البرنامج التدريبي واستفادة اللاعبين –
نزوى – أحمد الكندي –

شهد برنامج صيف الرياضة بمحافظة الداخلية والذي أشرفت عليه دائرة الشؤون الرياضية لمحافظة الداخلية على مدى أكثر من شهرين تنفيذ العديد من المناشط المتنوعة التي استفاد منها آلاف الشباب من المواطنين والمقيمين بمختلف ولايات وأندية محافظة الداخلية من الجنسين ومن مختلف الأعمار حيث انقسم البرنامج إلى المراكز التدريبية وفعاليات الأيام المفتوحة والقوافل الرياضية.
وتضمّنت أنشطة وفعاليات البرنامج المراكز التدريبية التي استفاد منها أكثر 300 لاعب ولاعبة في ألعاب كرة القدم والطائرة والسلة والتنس الأرضي والكريكت، حيث احتضن نادي البشائر لعبة الكرة الطائرة بقوة 25 لاعباً، فيما احتضن نادي نـزوى لعبة كرة السلة بمشاركة 23 لاعباً أما مركز إزكي الرياضي فقد احتضن لعبة كرة القدم بمشاركة 50 لاعباً واحتضن ناديا سمائل والحمراء لعبة الكرة الطائرة بمشاركة 44 لاعبا في كلا الناديين، واحتضن نادي بهلا لعبة التنس الأرضي بمشاركة 18 لاعبا ونادي فنجاء كرة القدم بمشاركة 50 لاعبا ومركز تدريب السباحة بالمجمع الرياضي بمشاركة قرابة أربعين لاعباً، حيث خاض اللاعبون برنامجا تدريبيا بإشراف نخبة من المدربين الوطنيين هدف إلى تأهيل العناصر الناشئة بدنيا وتكتيكيا وتعريفها باللعبة وتطوير المهارات الفردية البدنية بجانب المحاضرات التعريفية في كل لعبة بجانب شغل فراغ الشباب وتعزيز قدراتهم من جميع النواحي وامتدت فترة التدريب في هذه المراكز قرابة ستة أسابيع بواقع أربع حصص تدريبية كل أسبوع وأبدى المشاركون انطباعات متميزة حول البرنامج الذي ساهم في تزويدهم بالمهارات واستغلال أوقات الفراغ.
وحول البرنامج أوضح عبدالله بن محمد البطراني رئيس فريق العمل قائلا: إن الدائرة ممثلة بفريق العمل حرصت على ترجمة أهداف البرنامج إلى واقع من خلال اقتراح الفعاليات وتنفيذها بالتعاون مع أندية المحافظة وعددا من الجهات الحكومية والخاصة والمدارس الخاصة ومركز إزكي الرياضي والمديرية العامة للتربية والتعليم للمحافظة؛ وبالإضافة إلى المراكز التدريبية أقيمت فعاليات الأيام المفتوحة والتي شملت يوما ترفيهيا للمسنين ويوما رياضيا لموظفات المؤسسات الحكومية الرياضية واليوم المفتوح للأطفال واليوم المفتوح للفتيات بولاية أدم والقافلة الرياضية ببلدة الصفيحاء بولاية بهلا بجانب اليوم المفتوح في السباحة للذكور والإناث ومركز تدريب الشطرنج للفتيان والفتيات وتنظيم فعالية المشاركة في اليوم العالمي الخامس لليوجا والذي حمل شعار « فن التعايش» حيث أقيمت الفعالية بالصالة الرياضية بالمجمع الرياضي بنزوى وشهدت حضور 120 مشاركا ومشاركة يمثلون الجاليات المقيمة بالمحافظة ومشاركة الجهاز الفني والإداري ولاعبي المنتخب الوطني للشباب لكرة السلة بالإضافة إلى تنظيم يوم رياضي مفتوح للجاليات الآسيوية في رياضة الكريكت واليوم الرياضي المفتوح لمركز الرافدين لتحفيظ القران الكريم بنزوى بمشاركة مائة وثلاثين طفلاً ومركز تدريب الشطرنج للفتيان والفتيات.
من جانبهم أعرب مدربو المراكز عن ارتياحهم لسير التدريبات التي شهدت مشاركة كبيرة من اللاعبين حيث تم التركيز خلال البرنامج الذي امتد ستة أسابيع على تعليم الناشئة المهارات الأساسية في الرياضات المختلفة بدنياً وتكتيكياً وتعريفهم بأسس اللعبة وقانونها وكيفية ممارستها حيث أتاحت فترة البرنامج تعليم الملتحقين بالمركز الأسس العلمية والصحية وكذلك توفير المستلزمات الضرورة كالأدوات المختلفة للتدريب والملابس والتغذية والنقل وغيره، الأمر الذي أسعد اللاعبين وساهم في إلزامهم بفترة البرنامج.