محكمة اسكتلندية ترفض دعـوى لعـرقـلة تعـليق البرلمــان البريطــاني

لندن ـ «د ب أ»: رفضت محكمة اسكتلندية أمس دعوى كانت تسعى إلى عرقلة خطة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لتعليق عمل البرلمان ابتداء من منتصف سبتمبر لمدة شهر. وقرر القاضي لورد دوهرتي، بالمحكمة المدنية العليا في إدنبره، عاصمة اسكتلندا، عدم إصدار إنذار قضائي كان من شأنه أن يحول دون تعليق عمل البرلمان بانتظار جلسة استماع كاملة مقررة في السادس من سبتمبر، حسبما ذكرت وكالة أنباء برس أسوسيشن البريطانية.
وجرى إقامة الدعوى أوائل الشهر الجاري وقد حظيت بدعم 75 نائبا بريطانيا.
وبحسب وكالة أنباء «بلومبرج»، أرجأ قرار المحكمة «أمس» معركة بشأن تعليق عمل البرلمان ولا يعيق بشكل تام محاولة عشرات النواب إلى ضمان استمرار أعمال المجلس التشريعي.
وأعرب القاضي دوهرتي عن عدم الرضا وأوضح أن هناك «حاجة منطقية» إلى إنذار قضائي ضد تعطيل البرلمان، حيث إنه «يصب في صالح العدالة أن يحدث ذلك عاجلا غير آجل». وقال النواب الذين أقاموا الدعوى إن توصية الحكومة للملكة إليزابيث الثانية بتعليق عمل البرلمان غير دستورية لأنها تحول دون إجراء مناقشات داخل البرلمان البريطاني.