ظفــار يتوج بلقــب دوري هــوكي الناشـئين

السلام وصيفا وصلالة في المركز الثالث –

كتب – حمد الريامي –

توج نادي ظفار بلقب بطولة دوري الناشئين للهوكي لموسم 2019 بعد فوزه في المباراة النهائية على السلام 3/1 بضربات الترجيح (الشوط آوت) بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل 2/2 فيما حصل نادي صلالة على المركز الثالث بعد فوزه على اهلي سداب 3/صفر والتي اختتمت مساء امس بملعب الترتان بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بحضور حمزه بن عبدالرحيم البلوشي رئيس نادي الشباب وعدد من اعضاء مجلس ادارة اتحاد الهوكي والمدعوين حيث قام في نهاية المباراة بتسليم كأس البطولة والميداليات الذهبية لفريق ظفار الحاصل على اللقب والميداليات الفضية لفريق السلام الحاصل على المركز الثاني بينما سلم الميداليات البرونزية لفريق صلالة الحاصل على المركز الثالث كما سلم جائزة احسن لاعب للاعب السلام اليأس النوفلي وافضل حارس ابين مبارك من نادي صلالة وهداف الدوري معاذ العتبي من نادي السلام حيث جاءت المباراة متكافئة الاداء ما بين الفريقين من خلال التقدم والتعادل وكانت الاثار واضحة في الشوط الأخير واحتكم الفريقان الى ضربات الترجيح (شوك آوت ) التي ابتسمت لظفار بعدما تمكن ايمن فرج واسامة رمضان وعوض محمد من التسجيل واخفق طلال محمد في المقابل سجل للسلام اليأس النوفلي واخفق معاذ العتبي وسعيد النوفلي والخضر النوفلي.

مباراة متكافئة

الشوط الأول اتضحت الأفضلية للسلام وبعد مرور 5 دقائق يرسل زكريا العامري تسديدة من بعيد ابعدها حارس ظفار وواصل السلام ضغطه الكبير بواسطة الثلاثي معاذ العتبي وسعيد النوفلي التي شهدت خطورة واضحة في الدقيقة 8 لم تستغل جيدا وفي الدقيقة 12 حاول ظفار عن طريق خالد هادي تأخر في التسديد وشتتها دفاع السلام.
وفي الشوط الثاني تحسن أداء ظفار بشكل ملحوظ حيث حاول استغلال تحركات طلال محمد ومهند نعمان من خلال السيطرة على خط الوسط وارسال الكرات خالد سالم وايمن فرج وبعد 7 دقائق من البداية تمكن ايمن فرج من احراز هدف التقدم لظفار من خلال مجهود فردي بعدما استلم الكرة من على بعد 5 امتار من حافة الدائرة راوغ اكثر من لاعب واستدار للخلف ليرسل كرة زاحفة خادعة حارس السلام ليبحث السلام عن التعادل الا انه لم يستغل الفرص التي اتيحت له وكان اخطرها في الدقيقة 13 بعدما تحصل على ضربة ركنية جزائية سددها معاذ العتبي ابعدها حارس ظفار باعجوبة.

إثارة وسرعة وأهداف

والفترة الثالثة ركز ظفار من جديد على الجانب الهجومي محاولا استغلال سرعة ومهارات ايمن فرج وطلال محمد ومهند نعمان وخالد ثابت من خلال تنويع الهجمات من العمق والأطراف في المقابل كان السلام يبحث عن التعادل الا ان التسرع افقد سعيد النوفلي واليأس النوفلي التركيز في المقدمة وضاعت عليهم جملة من الفرص. الشوط الأخير وهو الرابع كانت فيه الاثارة واضحة عندما نجح السلام بعد 3 دقائق من البداية في ادراك التعادل بواسطة معاذ النوفلي الا ان ظفار لم يعط السلام فرحة التعادل سوى 6 دقائق عندما نجح من جديد في فرض التقدم بهدف ايمن فرج مستغلا الضربة الركنية الجزائية وحرمت العارضة لاعب السلام اليأس النوفلي التعادل في الدقيقة 12 الا انه بعد دقيقة واحدة نجح من جديد في هز الشباك باحراز هدف التعادل وإعادة المباراة الى بدايتها بالتعادل 2/2 ليحتكم الفريقان بعدها لضربات الترجيح والتي ابتسمت لظفار.