«دولفين 2019» يجسد استجابة المؤسسات العسكرية والأمنية والمدنية للتعامل مع الحوادث الطارئة

يحاكي فرضية سقوط طائرة تجارية في البحر –

يستعد مركز الأمن البحري بالتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني وشركة مطارات عمان لتنفيذ التمرين (دولفين 2019) في النصف الثاني من سبتمبر المقبل، سعيا نحو المزيد من أوجه التنسيق وتوحيد الجهود الوطنية والعمل التكاملي المشترك والوقوف على مدى الاستجابة والفعالية بين المؤسسات العسكرية والأمنية والمدنية في التعامل مع الحوادث الطارئة والحالات الاستثنائية.
وسيتم تنفيذ التمرين بإسناد من أسلحة قوات السلطان المسلحة وشرطة عمان السلطانية والجهات العسكرية والأمنية الأخرى. ويحاكي التمرين (دولفين 2019) فرضية سقوط طائرة مدنية تجارية في البحر الإقليمي للسلطنة قبالة مطار مسقط الدولي، وسيتم تنفيذ التمرين على مرحلتين: الأولى مرحلة بحرية يديرها مركز الأمن البحري، والأخرى مرحلة برية تتعامل معها شرطة عمان السلطانية والجهات ذات العلاقة، ويهدف التمرين بشكل عام إلى الوقوف على مستويات سرعة الاستجابة لعمليات البحث والإنقاذ، والتحقق من فعالية الاستشعار الفوري والاتصالات وعمليات القيادة والسيطرة، وتفعيل آليات الربط.