المنتخب الوطني يدخل أجواء التصفيات المزدوجة لكأس آسيا والعالم

المحيجري وفرج ينضمان اليوم –

كتب – حمد الريامي:

بدأ المنتخب الوطني الأول لكرة القدم يوم أمس تجمعه الداخلي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بحضور 24 لاعبا من اصل 26 لاعبا حيث سيلتحق احمد مبارك المحيجري وأحمد فرج اليوم مع أراحت الحارس أحمد الرواحي الذي تعرض للإصابة في مباراة فريقه السيب مع نادي عمان ضمن كأس الاتحاد وذلك من ضمن التحضيرات الأخيرة لملاقاة المنتخب الهندي يوم 5 سبتمبر المقبل بالهند في أولى مباريات المنتخب بالتصفيات المزدوجة لكأس آسيا وكأس العالم بقطر 2022 بقيادة المدرب الهولندي كومان ومساعديه الوطنيين مهنا سعيد ووليد السعدي وسوف يغادر المنتخب الوطني يوم 3 سبتمبر إلى الهند ليعود يوم 6 سبتمبر ليواصل معسكره الداخلي حتى 10 سبتمبر من خلال لقاء لبنان الودي.
الجهاز الفني للمنتخب الوطني ركز في تدريبات الأمس على الاختبارات البدنية خاصة للاعبين الذين لا ينتمون لأندية كما أجريت أيضا لبقية العناصر لمعرفة جاهزيتهم البدنية بعد فترة التوقف منذ العودة من معسكر ألمانيا.
وسوف يستبعد الجهاز الفني 3 لاعبين من القائمة التي تضم 26 لاعبا بعد الوقوف على المستوى الفني والبدني لكل لاعب من خلال التمارين الصباحية والمسائية التي ستركز على الكثير من الجوانب التكتيكية المهمة التي تضمن عبور الهند والعودة بأولى 3 نقاط بالتصفيات للمنافسة على صدارة المجموعة بعدما أوقعت القرعة المنتخب الوطني في المجموعة الخامسة بجانب بنجلاديش والهند وأفغانستان وقطر حيث سيكون في ضيافة الهند في أولى اللقاءات يوم 5 سبتمبر المقبل وبعدها سوف يستضيف أفغانستان يوم 10 أكتوبر المقبل ومن ثم سيكون في ضيافة قطر يوم 15 أكتوبر وسوف يستقبل بنجلاديش يوم 14 نوفمبر وبعدها يستضيف الهند يوم 19 نوفمبر ويوم 31 مارس 2020 سيطير إلى أفغانستان وبعدها سيستقبل قطر يوم 4 يونيو 2020 على أن يلعب مباراته الأخيرة مع بنجلاديش في دكا يوم 9 يونيو2020.