رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة: الجهاز حريص على التعاون والإسهام الفاعل لحماية النزاهة ومكافحة الفساد

استقبل معالي الشيخ ناصر بن هلال بن ناصر المعولي رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة بمقر الجهاز في منطقة البستان رؤساء وفود الدول المشاركة في الاجتماع الرابع لأصحاب السعادة الوكلاء أو المساعدين أو من يقوم مقامهم بالأجهزة المسؤولة عن حماية النزاهة ومكافحة الفساد بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بالإضافة إلى وفد الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، بحضور سعادة ناصر بن حمود بن سالم الرواحي نائب رئيس الجهاز وعدد من المختصين بالجهاز وذلك على هامش استضافة السلطنة للاجتماع.
وفي بداية اللقاء رحب معالي الشيخ برؤساء الوفود مؤكداً على الأهمية الكبرى التي يكتسبها التعاون بين الأجهزة المسؤولة عن حماية النزاهة ومكافحة الفساد بدول المجلس في مجالات تبادل الخبرات وبناء الكفايات الوظيفية، فضلاً عن إعداد القوانين والأدلة الاسترشادية الموحدة، الأمر الذي يسهم في تعزيز أداء الأجهزة بما يحقق أهداف التنمية الشاملة في دول المجلس، كما أشاد معاليه بدور الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في تنسيق العمل المشترك بما يحقق الفاعلية والكفاءة في تنفيذ الاختصاصات، وأكد معاليه حرص الجهاز على التعاون والإسهام الفاعل في المجالات ذات الصلة بحماية النزاهة ومكافحة الفساد بالتعاون مع الأجهزة النظيرة بدول المجلس.
فيما أعرب رؤساء الوفود عن شكرهم وتقديرهم للسلطنة على استضافة الاجتماع وعلى ما لمسوه من كرم الضيافة وحفاوة الاستقبال، كما أبدو شكرهم وتقديرهم إلى جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة على حسن التنظيم وإدارة الاجتماع، مؤكدين على أهمية ودور السلطنة في مجالات التعاون الإقليمي وتبادل الخبرات.