تعــزيزات تـركـية تصــل إدلــب وتصعّد التوتر بين دمشق وأنقرة

معرة النعمان – سوريا وكالات: تعرض رتل عسكري تركي أمس لغارة جوية أثناء توجهه إلى جنوب محافظة إدلب، وفق ما أعلنت أنقرة، محمّلة دمشق المسؤولية، غداة إحراز للقوات السورية تقدماً في المنطقة ودخولها مدينة خان شيخون الاستراتيجية.وأثار وصول هذه التعزيزات تنديداً رسمياً من دمشق التي قالت إن الرتل المتجه إلى خان شيخون ينقل «ذخائر» لدعم الفصائل المسلحة والمقاتلة الموجودة في المنطقة.ويتألف الرتل من قرابة خمسين آلية من مصفّحات وناقلات جند وعربات لوجستية بالإضافة إلى خمس دبابات على الأقل. وجاء دخول التعزيزات غداة تمكن القوات وبإسناد جوي روسي من دخول الأطراف الشمالية الغربية لخان شيخون، التي من شأن استكمال السيطرة عليها أن يؤدي إلى حصار ريف حماة الشمالي المجاور حيث توجد أكبر نقاط المراقبة التركية في بلدة مورك، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.وأدانت وزارة الدفاع التركية أمس «بشدة» تعرض رتلها لغارة جوية، محملة المسؤولية لقوات النظام. وكان المرصد السوري أفاد في وقت سابق امس عن استهداف طائرة روسية لشاحنة صغيرة تابعة للفصائل المعارضة كانت تستطلع الطريق أمام الرتل التركي عند الأطراف الشمالية لمعرة النعمان، ما تسبّب بمقتل مقاتل من فصيل «فيلق الشام» المعارض والمدعوم من تركيا.ولدى وصوله إلى وسط معرة النعمان، نفّذت طائرات سورية وأخرى روسية ضربات على أطراف المدينة، «في محاولة لمنع الرتل من التقدّم»، وفق ما قال مدير المرصد رامي عبد الرحمن.